رئيس مجلس النواب يجري مباحثات مع رئيس المحكمة الإدارية للاتحاد الإفريقي

0

زنقة20ا الرباط

استقبل رئيس مجلس النواب، راشيد الطالبي العلمي، اليوم الاثنين 28 نونبر 2022 بالرباط، أعضاء اللجنة التقنية لمنظمة الاتحاد الأفريقي برئاسة رئيس المحكمة الإدارية، سيلفيستر سالوفو ماينغا، الذي يقوم بزيارة عمل للمغرب.

وركزت المباحثات بين الجانبين على علاقات المغرب بالاتحاد الأفريقي والرغبة الشديدة للمملكة لإعطاء دينامية جديدة لهياكل الاتحاد والتنمية بأفريقيا، تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس.

وخلال هذا اللقاء قدم راشيد الطالبي العلمي لمحة عن خصوصية المؤسسات السياسية والدستورية والتجربة البرلمانية المغربية، وعلاقات مجلس النواب بباقي المؤسسات والسلط.

وذكر رئيس مجلس النواب بالمكتسبات الهامة التي راكمتها المملكة المغربية في عدة مجلات، والمؤطرة بمقتضيات دستور 2011 الذي عزز مبدأ فصل السلط وتعاونها كلبنة أساسية في النظام المغربي.

من جهته، عبر سالوفو ماينغا رئيس المحكمة الإدارية للاتحاد الأفريقي وأعضاء اللجنة التقنية، عن شكرهم لرئيس مجلس النواب على اللقاء والتفاعل البناء الذي طبعه، كما ثمنوا حفاوة الاستقبال.

وأبرز الوفد أن زيارته للمغرب تندرج في إطار المشاورات والنقاشات الجارية بين الأطراف الأفريقية بهدف مراجعة القانون الأساسي المؤطر لعمل المحكمة الإدارية للاتحاد الأفريقي الذي يعود إلى سنة 1966، والقانون الداخلي لسنة 1967.

وعبر رئيس المحكمة الإدارية للاتحاد الأفريقي وأعضاء اللجنة التقنية، عن تقديرهم للإصلاحات التي باشرها المغرب بتوجيهات الملك محمد السادس، مؤكدين أن اهتمامهم بالتجربة المغربية، خاصة التشريعية منها، ازداد منذ عودة المغرب للاتحاد الأفريقي.

وأشار سيلفيستر سالوفو ماينغا والوفد المرافق له، أن اللجنة التقنية لمنظمة الاتحاد الأفريقي على وشك الانتهاء من أعمال الصياغة النهائية لمقترح التعديلات الذي سيعرض قريبا للمصادقة عليه وفق الضوابط والمساطر الجاري العمل بها بالاتحاد الأفريقي.

وتجدر الإشارة إلى أن المملكة المغربية عضو بالمحكمة الإدارية للاتحاد الأفريقي، منذ سنة 2019، إلى جانب ناميبيا والموزمبيق.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد