مؤسسة MEDZ تواكب دينامية التنمية الجهوية بإطلاق القطب الفلاحي اللوكوس

0

زنقة 20 | الرباط

أطلقت شركة MEDZ التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير فرع التنمية المجالية بشراكة مع المجلس الجهوي لطنجة تطوان الحسيمة ومجموعة القرض الفلاحي بالمغرب، يوم 6 نونبر الجاري، أشغال تهيئة القطب الفلاحي اللوكوس، بالجماعة القروية زوادة، الواقعة على صعيد اقليم العرائش.

وتهم الأشغال التي تم اعطاء انطلاقتها، الشطر الأول للمشروع، الممتد على مساحة 50 هكتارا الذي من المتوقع تسليمه خلال النصف الأول من سنة 2023

أما فيما يخص التسويق، فإن شركة MEDZ من خلال اللقاءات التي تمت مع المستثمرين المرتقبين، ونظرا لمؤهلات المشروع فإنها ستسمح بحشد عدد كبير من الفاعلين في قطاع الصناعات الفلاحية، إذ يأمل حاملي هذا المشروع جعل هذا القطب الفلاحي بمثابة منصة جهوية رائدة في مجال تجميع، وتسويق، وتثمين وتوزيع المنتجات الفلاحية.

وفي هذا الصدد، فقد أعرب حوالي خمسين مستثمر عبروا عن اهتمامهم وارادتهم بالاستثمار في هذا القطب الفلاحي، في أنشطة متنوعة تهم خاصة تثمين الفواكه والخضروات، بالإضافة إلى أنشطة الدعم، مثل صناعات التعبئة والتغليف وصناعات أخرى لها صلة بسلاسل انتاج الصناعات الغذائية.

وسيتطلب مشروع تهيئة القطب الفلاحي اللوكوس كلفة إجمالية قدرها 457 مليون درهم، كما سيمكن من استقطاب عدد من الاستثمارات تقدر ب 3.5 مليار درهم واللتي ستسمح بخلق 7500 منصب شغل.

وقد شكلت مراسيم انطلاق الأشغال فرصة لعرض التقدم المحرز في هذا المشروع الهيكلي الذي يهدف إلى المساهمة في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية لجهة طنجة تطوان الحسيمة.

يشار إلى أن هذا المشروع تسهر على انجازه شركة MEDZ التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير فرع التنمية المجالية، وذلك بشراكة مع المجلس الجهوي لطنجة تطوان الحسيمة ومجموعة القرض الفلاحي بالمغرب، في إطار شركة مهمتها تهييئ، وترويج، وتسويق وإدارة هذه المنطقة الصناعية.

يذكر أن حفل إطلاق المشروع عرف حضور والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، ورئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة وعامل اقليم العرائش بالإضافة إلى عدد من الشركاء المؤسساتيين وكذا النواب المنتخبين ورؤساء الغرف المهنية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد