والد الطالب سعدون لـRue20 : الملك محمد السادس أنقذ إبني من الموت

0

زنقة 20 ا عبد الرحيم المسكاوي

أكد الطاهر سعدون، والد الطالب إبراهيم سعدون، الذي أدين بالإعدام، في وقت سابق، من قبل انفصاليين موالين لروسيا في أوكرانيا، وتم الإفراج عنه مؤخرا، أن ” الملك محمد السادس نصره الله كان يتابع شخصيا عن كثب قضية إبراهيم وهو من أنقذ حياة إبني من الإعدام وأشكره جدا على هذا الموقف النبيل وأشكر جميع المغاربة”.

وأضاف والد الطالب سعدون في تصريح لموقع Rue20، أن “المتابعة الشخصية للملك للملف أسفرت عن تدخل ولي العهد السعودي في القضية والذي كان له الفضل بدوره في الإفراج عن إبراهيم وباقي الأسرى، ونقدم له الشكر الكبير عن الوساطة التي قام بها للإفراج عن إبني”.

وكشف الطاهر سعدون في ذات التصريح، أن “السفارة السعودية بالرباط قامت بتنظيم حفل إستقبال للعائلة يوم أمس الخميس، وقدمت لنا معطيات حول الحالة الصحية لإبراهيم وظروف الإفراج، وقدمت لنا ورسالة شفوية من ولي العهد سلمان تطمئننا عن وضعية إبننا”، مشيرا إلى أن ” إبراهيم سيكون بين أحضان وطنه والعائلة في الساعات القادمة”.

وحول المصير الدراسي لإبنه، أكد الطاهر سعدون، أنه ” حاليا نفكر في وصول إبراهيم للمغرب وإستقرار حالته النفسية حيث كان متابعا بالإعدام، وكما تلعمون المحكوم عليهم بالإعدام يمرون بأزمات نفسية صعبة”، ومشددا بالقول “أنه من المرجح أن يتابع إبراهيم دراسته بالمملكة السعودية التي تدرس في جامعاتها ومعاهدها علوم الفضاء، وهو المجال الذي كان يدرسه سعدون في أوكرانيا”.

 يذكر أن الطالب سعدون الذي يبلغُ 21 سنة، أفرج عنه في إطار وساطة من المملكة العربية السعودية لتبادل الأسرى بين روسيا وأوكرانيا.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية صورة للمفرج عنهم خلال وصولهم إلى أرض السعودية، وقد بدا سعدون في مقدمة العائدين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد