الركراكي يكسب مهاجماً من العيار الكبير في أول مباراة ودية بالفوز على مدغشقر بـ11 لاعباً رسميين لأول مرة

0

زنقة 20. الرباط

فاز المنتخب الوطني المغربي في بمراعاة ودية تمرينية، على منتخب مدغشقر بهدف لصفر، بمركب محمد السادس لكرة القدم بمدينة سلا مساء اليوم الأربعاء.

و سجل للمنتخب الوطني المغربي المهاجم وليد شيديرا مهاجم نادي باري الإيطالي في مرمى منتخب مدغشقر الذي كان قد صنع التاريخ في كأس أمم أفريقيا 2019 بعدما أطاحت بنيجيريا وبلغت لأول مرة ثمن النهائي.

ودخل الركراكي مباراته الأولى كمدرب لأسود الأطلس، بتشكيلة مختلفة تماماً عن التشكيلة التي ألفها المغاربة، حيث إعتمد لأول مرة على 11 لاعباً كرسميين لأول مرة هم :

الحارس : منير الكجوي المحمدي

الدفاع : بانون / الياميق / موفي / أبوخلال

الوسط : أملاح / الصابيري / شاعر / الزلزولي

الهجوم : شديرة / الحدادي

و نجح الركراكي في هذه المباراة، من الخروج بإستنتاج أولي حول دبابة هجومية، هو وليد شيديرا، الذي كان أدائه جيداً، وسيكون له مستقبل زاهر مع أسود الأطلس.

وسيسافر العناصر الوطنية غداً الخميس نحو برشلونة حيث سيجري المنتخب الوطني المغربي مباراة ودية أمام منتخب الشيلي الجمعة، على ملعب نادي إسبانيول برشلونة، قبل الانتقال الى مدينة إشبيلية لإجراء مباراة ودية ثانية فوق الأراضي الإسبانية، أمام منتخب البارغواي، على ملعب نادي بيتيس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد