الكاتبة الفرنسية المغربية ليلى سليماني تترأس لجنة تحكيم نسخة 2023 من جائزة البوكر الدولية

0

زنقة 20. الرباط

تترأس الروائية الفرنسية المغربية ليلى السليماني لجنة تحكيم نسخة 2023 من جائزة البوكر الدولية، وهي جائزة أدبية مرموقة تمنح كل سنة لكتاب مترجم إلى اللغة الإنجليزية وينشر في المملكة المتحدة أو أيرلندا.

وتضم لجنة التحكيم كل من أوليام بلاكر، أحد مترجمي الأدب البارزين في بريطانيا، وتان توان إنغ، الروائي الماليزي أحد الحاصلين على البوكر، وبارول سيغال، كاتب وناقد بنيويوركر، وفريدريك ستودمان، المحرر الأدبي في الفاينانشيال تايمز.

وسينكب أعضاء لجنة التحكيم على تحديد أفضل الأعمال المترجمة للرواية المنتقاة من الأعمال المنشورة في المملكة المتحدة أو أيرلندا بين 1 ماي 2022 و30 أبريل 2023.

وبعد أن تم فتح الباب أمام الترشيحات، فلن يجري الإعلان عن قائمة الإثني عشر كتابا المنتقاة إلا في مارس 2023، فيما سيتم الكشف عن هوية الفائز خلال حفل في ماي المقبل.

يشار إلى أن الكاتبة ليلى سليماني صحفية وكاتبة فرنسية-مغربية، من مواليد 1981 بالرباط. وقد تخرجت من معهد الدراسات السياسية بباريس.حينها عملت سـنة 2008 بمجلة “جون أفريك” حيث عالجت سلسلة من المواضيع ذات صلة بشمال إفريقيا.

وأصدرت سنة 2014 روايتها الأولى لدى دار النشر غايمار بعنوان “حديقـة الغـول”، ثم رواية “أغنيــة هادئة” الحائزة على جائزة الغونكور في 2016، والجائزة الكبرى للقارئات.

يذكر أنه تم إحداث جائزة بوكر سنة 1969 لمكافأة أفضل الأعمال الروائية المكتوبة باللغة الإنجليزية والمنشورة في المملكة المتحدة وأيرلندا. وفي سنة 2005، تم إطلاق جائزة البوكر الدولية قبل أن تصبح سنة 2015 معادلة لجائزة إنجليزية تكافئ كتابا مكتوبا بلغة أخرى ومترجما إلى اللغة الإنجليزية.

وتهدف هذه الجائزة إلى تشجيع قراءة الروايات عالية الجودة من جميع أنحاء العالم والاحتفاء بالعمل الحيوي للمترجمين. ويمنح الفائز 50 ألف جنيه إسترليني يتم تقاسمها بالتساوي بين المؤلف والمترجم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد