وزارة الصحة تتوقع موجة انتشار جماعي خامسة لفيروس كورونا بداية نونبر

0

زنقة 20 | الرباط

قال منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية معاذ المرابط، إن جميع المؤشرات الوبائبة مستمة في التحسن في أسبوعها الثاني.

و ذكر المرابط في صفحته على لينكيدين، أن انخفاض عدد الحالات والتعفنات الجديدة مستمر في الإنخفاض ، مع تراجع مؤشر الإيجابية الأسبوعي من 1.8 بالمئة الى 1 بالمئة خلال هذا الأسبوع وتواجد جميع جهات المملكة في المستوى الأخضر الضعيف لانتشار السارس-كوف-2.

وسجل ايضا تحسن المؤشرات، شمل أيضا كوفيد الوخيم حيث ولجت أقسام العناية المركزة والإنعاش خلال هذا الأسبوع 13 حالة فقط في حين غادر 32 مريضا هذه الاقسام بعد تحسن وضعهم الصحي.

ولم تسجل سوى حالة وفاة واحدة، مقابل 12 وفاة الأسبوع المنصرم، رحم الله الجميع.

عالميا، لم يتم الإعلان عن ظهور متحور جديد حيث يستمر أو ميكرون في الهيمنة كمتحور سائد بأكثر من 99 بالمئة على الصعيد الدولي مع متحورات فرعية يهيمن عليها المتحور الفرعي BA.5 ب74 بالمئة. وفي حالة ما إذا استمر الوضع الجينومي للسارس-كوف-2 على هذا الحال، فمن المستبعد حدوث موجة جديدة ببلادنا على المدى القريب.

ومن المحتمل جدا، حدوث موجة أخرى خامسة للانتشار الجماعي الواسع للفيروس، مرتقبة ابتداءا من نهاية شهر أكتوبر وبداية شهر نونبر من هذا العام.

وخلاصة القول، أن أفضل ما يمكن القيام به حاليا، هو رفع مستوى مناعة الساكنة ضد كوفيد الوخيم، خاصة الأشخاص المسنين والمصابين بأمراض مزمنة و ذلك عن طريق استكمال البروتوكول التطعيمي بما في ذلك الجرعة المعززة و التذكيرية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد