فرنسا تمنع مسؤولين و طلبة مغاربة من الفيزا و القضية على مكتب وزير الخارجية

0

زنقة 20 | الرباط

تواصل السلطات القنصلية الفرنسية بالمغرب ، في رفض جميع طلبات التأشيرة رغم استيفائها لجميع الشروط ، ولم يسثني الأمر مسؤولين كبار و أطباء و طلبة.

و عبر عدد من المغاربة الراغبين في السفر إلى فرنسا عن غضبهم، تجاه المصالح القنصلية الفرنسية بالمغرب بعد رفضها المتكرر للطلبات التي يتقدمون بها للحصول على التأشيرة.

في هذا الصدد ، راسلت البرلمانية فاطمة التامني، وزير الخارجية ناصر بوريطة حول التأشيرة الفرنسية ورفض الطلبات دون مبررات منطقية رغم استخلاص مبالغ مالية ضخمة.

و قالت البرلمانية المذكورة، في سؤالها الكتابي ، أن المصالح القنصلية الفرنسية بالمغرب منعت أطباء مغاربة من حضور مؤتمر طب العيون بفرنسا وهو ما خلف لديهم استياءا كبيرا نظرا لعدم وجود أسباب منطقية للرفض.

و أشارت أيضا إلى حرمان العديد من المغاربة من الفيزا دون مبرر معقول مع العلم أن القنصلية تستخلص واجبات التأشيرة.

و قالت البرلمانية التامني، أن فرنسا تتجه لخفض منح الفيزا في المستقبل وهو منطق يلفه الكثير من الضبابية وعدم الوضوح.

و ذكرت أن السفارة الفرنسية مستمرة في تحصيل الرسوم و الواجبات المفروضة و جني مبالغ ضخمة دون معالجة الملفات المطروحة ، مشيرة الى ان بعض المواعيد الخاصة بالطلبة الراغبين في متابعة دراستهم بفرنسا تمتد إلى شه شتنبر ، بالإضافة الى الملاحظات التي تبديها القنصليات في بعض وثائق التأشيرة مما يكلف الكثير من الوقت.

و اعتبرت أن ما يتعرض له المغاربة إهانة ، داعية وزير الخارجية إلى تصحيح هذا الوضع لحماية طالبي التأشيرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد