اختلالات المحطة الطرقية بالجديدة تسائل وزير النقل

0

زنقة 20 ا الرباط

عجز وزير النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، إلى حدود الساعة في البت باختلالات كبيرة طالت مشروع المحطة الطرقية الجديدة بمدينة الجديدة

واستغرب عدد من المتتبعين للشأن المحلي بالمدينة تأخر وزير النقل في فتح تحقيق مباشر لمحاسبة المتورطين في الاختلالات التي طالت أشغال المحطة الطرقية لعاصمة منطقة دكالة، والتسريع بافتتاح العمل بها بعد أن عقدت الساكنة آمالا كبيرة لحل إشكاليات النقل من وإلى المدينة.

وكانت لجنة تقنية، مشكلة من جماعة الجديدة وعدة مصالح أخرى، قامت بمعاينة ميدانية لمشروع المحطة الطرقية الجديدة، المتواجدة قرب محطة القطار، لتقرر رفض الموافقة على «التسليم المؤقت» للاشغال المتعلقة بالمشروع من أجل افتتاح المحطة، «وذلك بعد الوقوف على اختلالات تقنية بسبب عدم مطابقة الأشغال للتصاميم التقنية ودفتر التحملات والعقد المبرم بين شركة المحطة الطرقية والمستثمر المسؤول عن إنجاز المشروع».

ويأتي القرار بعد أن عرف المشروع، العديد من الاختلالات التي كانت قد وقفت عليها لجنة تتبع الاشغال بعد أن بادر صاحب المشروع الى إحداث تغييرات على تصاميم المصادقة عليها.

وذكرت مصادر متطابقة أن “هناك تملص من إتمام اشغال المحطة الطرقية، خاصة على مستوى التهيئة الخارجية، علما بأن المقاولة ملزمة، حسب التصاميم التقنية، بتهيئة طريق عرضها 50 مترا وطولها 400 متر امام المحطة الطرقية الجديدة  مع تهيئة مدارتين الاولى بالجانب الايسر والثانية قرب محطة القطار بشارع عثمان بن عفان، وكذا ربط المحطة الجديدة  بشبكة الماء والكهرباء والتطهير السائل، بالإضافة إلى الفارق الاوسط للشارع بالعشب وبناء نافورتين امام الواجهة الرئيسية للمحطة»، مضيفة «أن عدم القيام بتهيئة محيط المحطة، حسب ما تم الاتفاق عليه في عملية المناقلة، يرجع الى علم المقاول المسبق بأن شارع عثمان بن عفان المؤدي الى محطة القطار ستبدأ به اشغال التهيئة، في غضون أيام قليلة بتمويل من طرف جماعة الجديدة  في إطار عملية التأهيل الحضري لـ 6 شوارع رئيسية بعاصمة دكالة بقيمة 11 مليار سنتيم».

«هذا ويبقى المشكل الاساسي الذي مازال يعيق إتمام هذا المشروع هو تهيئة مخرج الحافلات الذي يعرقل افتتاح المحطة الطرقية ، لوجود أرض مجاورة مازالت في ملكية أحد الخواص، حيث يطالب هذا الاخير بالحصول على تعويض مالي يقدر بأزيد من 100 مليون سنتيم مقابل افساحه المجال للمحطة الطرقية للحصول على ممر لخروج الحافلات.علما بأن تهيئة محيط المحطة الطرقية تقدر قيمتها بحوالي 700 مليون سنتيم» وفق ذات المصادر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد