برلمانيون ينتفضون ضد ضعف الإنترنت و الهاتف بالبوادي.. ووزيرة الرقمنة: سنلجأ إلى الأقمار الإصطناعية

0

زنقة 20 | الرباط

انتفض عدد من النواب البرلمانيين، في الجلسة الأخيرة لمجلس النواب ، ضد ضعف وتردي خدمات شركات الإتصالات خاصة في القرى و البوادي.

و قال عدد من البرلمانيين ، أن جل القرى التي تحسب على “المغرب العميق”، تفتقد لخدمات الإنترنت و الهاتف، وهو ما يعمق معاناة الساكنة خاصة مع حلول أفراد من مغاربة الخارج لقضاء العطلة.

أحد النواب البرلمانيين عن التجمع الوطني للأحرار، ضرب مثالا بجهة درعة تافيلالت بأقاليمها الخمسة التي تعاني من ضعف كبير في التغطية سواء الانترنت أو الهاتف.

و قال أن أغلب الدواوير في أقاليم الجهة ، خاصة ورزازات بات مطلبها الاساسي هو “الريزو”.

نائب آخر عن الإستقلال، قال أن ساكنة العالم القروي تطالب اليوم بـ”فك العزلة الرقمية”، مشيرا الى ان شركات الاتصالات تبحث عن الربح وهو أمر مشروع، لكن ليس على حساب التنمية و المواطن.

غيثة مزور، وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، قالت أن المغرب يحتل إحدى المراتب الثلاثة الأولى في إفريقيا من حيث تغطية و جودة خدمات الإنترنت.

و ذكرت الوزيرة، أن أزيد من 93 % من المغاربة يلجون إلى خدمات الأنترنيت.

مزور، قالت أن الهدف في المستقبل هو تغطية 10 آلاف و 440 منطقة بالصبيب العالي، مشيرة إلى أنه حاليا تمت تغطية أكثر من 8500 منطقة قروية بخدمات الاتصال من الجيل الرابع.

و أوضحت الوزيرة، أنه بالنسبة للمناطق التي يصعب تغطيتها بالطريقة الارضية ، يتم اللجوء إلى الاقمار الاصطناعية لتوفير التغطية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد