حضور جماهيري قياسي تجاوز 50 ألفاً في نهائي أمم إفريقيا للسيدات والمغرب يكسب رهان التنظيم المثالي

0

زنقة20|الرباط

شهدت مواجهة نهائي كأس إفريقيا  للسيدات حضوراً جماهيرياً قياسياً في مباراة كرة قدم نسائية  بلغ أزيد من 50 ألفاً مشجعا ومشعجة،  بالإضافة إلى عدم تمكن عشرات الآلاف من الجماهير من ولوج ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط الذي امتلئت جنابته عن آخرها قبل انطلاق المباراة مساء اليوم السبت بخمس ساعات.

وحجت منذ الساعة الثالثة زوالا عشرات الآلاف من أفواج المشجعين والمشجعات من كل المدن والأحياء بجهة الرباط سلا القنيطرة لمساندة لبؤات الأطلس في هذا العرس الكروي الإفريقي، حيث تمكن المشجعون من ولوج الملعب بشكل سلل بفضل التنظيم المحكم والإمكانيات التي قدمت لتأمين مباراة النهائي.

هذا الحدث القاري الذي امتدت طيلة أيامه بالمغرب ساهم بشكل كبير في ترويج للمملكة سياحيا عالميا وقاريا، بفضل التنظيم الأمني والكوري الحاكمين وكرم المغاربة مع ضيوفهم، ونقل صورة عن الثقافة والتقاليد المغربيتن للعالم وللقارة السمراء.

وربحت المملكة مجددا أمنياً ولوجستيا بفضل عمل الجامعة الملكية لكرة القدم بقيادة فوزي لقجع الرهان مجدداً في إثبات المهنية العالية في التنظيم مثل هذه التظاهرات العقارية وتوفير جميع الإمكانيات وسبل الراحة لجميع المنتخبات المشاركة، بالإضافة إلى مساندة الفريق الوطني في جميع مراحل هذه الكأس.

وتوج منتخب جنوب افريقيا بكأس الأمم الافريقية لكرة القدم للسيدات ( المغرب 2022 )عقب فوزه على نظيره المغربي بهدفين لواحد في المباراة النهائية التي جمعت بينهما مساء اليوم السبت على أرضية ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد