اتهامات تلاحق مكتب الكهرباء بإهمال أعمدة عشوائية ساهمت في اندلاع حرائق القصر الكبير

0

زنقة 20 ا القصر الكبير

اتهم عدد من المواطنين بالقصر الكبير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، بإقليم العرائش، بإهمال أعمدة كهربائية عشوائية ساهمت في اندلاع حرائق غابات القصر الكبير.

في هذا السياق كشف محمد السيمو برلماني عن دائرة العرائش في تصريح لموقع Rue20، أن المكتب أهمل لسنوات الأعمدة الكهربائية الموصولة بالأسلاك الكهربائية داخل الغابات التي يتم تزويد من خلالها المنازل بالكهرباء، والمتواجدة بشكل عشوائي ومتفرقة داخل الغطاء الغابوي لسنوات، ومن المرجح أن تكون قد ساهمت في اندلاع المزيد من الحرائق.

وأضاف السيمو، أنه تم تنبيه المكتب في وقت سابق بالخطورة التي تشكلها الأعمدة الكهرائية داخل الغابات بالإقليم لكن لم نجد أي تجاوب من طرف المسؤولين عن القطاع.

 

وطالب البرلماني السيمو من المكتب الوطني للكهرباء بإيجاد حل لهذه الأعمدة الكهربائية العشوائية المتواجدة بالعشرات داخل غابات الإقليم التي تشكل خطورة على الجشر والبشر.

من جهتهم شدد عدد من المواطنين الذين دمرت الحرائق منازلهم ومحاصيلهم الزراعية أن الأعمدة والأسلاك الكهربائية المتواجدة وسط الغابات ساهمت بدورها في اندلاع الحرائق بعد اندلاع الشرارة الأولى، مطالبين بتدخل السلطات المختصة للوقوف على حقيقة الأمر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد