المغرب يدرس استخدام الطاقة النووية في تحلية مياه البحر

0

زنقة 20 | الرباط

يدرس المغرب استخدام الطاقة النووية في تحلية مياه البحر مستقبلاً، مع تسجيل ندرة كبيرة للموارد المائية.

ذلك ما كشف عنه نزار بركة، وزير التجهيز والماء، أمس الثلاثاء خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين.

من جهته ، أوصى فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، الوزير، باستعمال الطاقة النووية في تحلية مياه البحر وتقديم جواب علمي واستراتيجي على مشكل ندرة المياة.

وقال رئيس الفريق في تدخله أمام الوزير ، أنه يمكن للطاقة النووية، زيادة على استعمال الطاقات المتجددة، أن تساهم بطريقة فعالة في مجال الأمن الطاقي والأمن المائي والأمن الغدائي وتضمن مجابهة عدد من التحديات التي ستواجهها الأجيال الحالية والمقبلة.

وأبرز أن المفاعلات النووية ذات الوحدات صغيرة القدرة؛ تعد مفاعلات مناسبة جدا للدول المقبلة حديثا على بناء المفاعلات النووية والتي لها إمكانيات استثمارية محدودة، ويمكن استعمال هذه المفاعلات في تطبيقات متعددة منها إنتاج الطاقة الكهربائية وإزالة ملوحة البحر بآن واحد، ويوجد في العالم حاليا حوالي 40 مفاعلا من المفاعلات ذات الوحدات الصغيرة القدرة (أقل من 300 ميكاواط حرارية) قيد التطوير ونصف هذه المفاعلات تحت عملية التحضير والاستثمار خلال السنوات القريبة القادمة.

وكشف رئيس الفريق البامي أن للمملكة المغربية بنية تحتية قانونية بموجب القانون رقم 142.12 المتعلق بالأمن والسلامة في المجالين الإشعاعي والنووي، وهناك أكثر من 55 نص تنظيمي لتنزيل هذا القانون زيادة على عدد مهم من الأطر المكونة في هذا الميدان، معتبرا أن استعمال هذه المفاعلات ذات الوحدات الصغيرة القدرة لها أسعار منافسة لمحطات الطاقة الأخرى التي تعمل بالوقود الأحفوري كالغاز والنفط، كما أن تكلفة تشغيل المفاعلات النووية أرخص من تشغيل محطات الفحم أو الغاز الطبيعي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد