مليوني مغربي يعانون من سوء التغذية

0

زنقة20ا الرباط

كشف تقرير أممي أن نسبة انتشار سوء التغذية من إجمالي عدد السكان في المغرب تناهز 5,6 في المائة في الفترة 2019-2021، ما يعادل 2,1 مليون شخص، مقابل 5,5 في المائة في فترة 2004-2006.

وذكر التقرير أن نسبة حالات انعدام الأمن الغذائي الشديد من إجمالي عدد السكان المغاربة تصل إلى 9,7 في المائة في فترة 2019-2021، أي حوالي 3,6 ملايين شخص، مقابل 6 في المائة في 2014-2016.

جاء ذلك ضمن تقرير “حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم 2022” الصادر عن منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة والصندوق الدولي للتنمية الزراعية وصندوق الأمم المتحدة للطفولة وبرنامج الأغذية العالمي ومنظمة الصحة العالمية.

نبه التقرير إلى أن نسبة انتشار الهزال عند الأطفال المغاربة أقل من 5 سنوات تصل إلى حوالي 2,6 في المائة، فيما تقدر نسبة توقف النمو أو التقزم لدى الفئة نفسها حوالي 12,9 في المائة برسم سنة 2020، أما زيادة الوزن فتعاني منها نسبة 11,3 في المائة منهم.

وتنتشر السمنة بنسبة 26,1 في المائة وسط البالغين أكثر من 18 سنة، أما فقر الدم لدى النساء فينتشر لدى النساء ما بين 15 و49 سنة بنسبة 29,9 في المائة.

عالميا، أشار التقرير إلى أن عدد الأشخاص المتضررين من الجوع ارتفع إلى ما يصل إلى 828 مليون شخص في عام 2021.

وقال التقرير إن “العالم يتحرك في الاتجاه المعاكس مبتعدا عن هدف التنمية المستدامة المتمثل في القضاء على جميع أشكال الجوع وانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية مع حلول عام 2030؛ وهو الموعد الذي يفترض أن تتحقق فيه أهداف التنمية المستدامة”.

وكشف التقرير أن السنة الماضية عرفت زيادة بنحو 46 مليون شخص ضمن دائرة الفقرة منذ عام 2020، عندما دفعت جائحة كوفيد-19 الاقتصاد العالمي إلى دوامة الهبوط، و150 مليون شخص آخر منذ عام 2019.

وكان حوالي 2.3 مليارات شخص في العالم (29.3 في المائة) يعانون من انعدام الأمن الغذائي بشكل معتدل أو شديد في عام 2021، كما واجه ما يقرب من 924 مليون شخص انعدام الأمن الغذائي بمستويات حادة بزيادة قدرها 207 ملايين شخص في غضون عامين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد