آخر أفراد أسرة مصطفى سلمى يلتحقون بأرض الوطن

0

زنقة 20 | متابعة

بعد معاناة قاسية دامت سنوات جراء ويلات اللجوء تمكن أخيرا أبناء المعارض لجبهة البوليساريو مصطفى ولد سيدي مولود والشرطي السابق بجهاز امن البوليساريو من الوصول إلى أرض الوطن.

وحول الموضوع كتب مصطفى سلمى ولد سيدي مولود ليلة امس الثلاثاء/الاربعاء على حسابه الرسمي بوسائل التواصل الإجتماعي “فيسبوك”.

“الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ،في هذه اللحظات تطأ أقدام آخر أفراد عائلتي أرض الآباء و الأجداد لأول مرة ليكتشف أبنائي أن العيون مدينة كبيرة راقية تتوفر على كل مرافق الحياة المدنية، و ليست ذلك المخيم الذي ولدوا و ترعرعوا فيه.”

وقال ايضا” شكرا لكل من ساهم أو ساعد أو سهل من داخل المغرب و خارجه في أن ينتقل أبنائي من ذل اللجوء إلى عز حضن الوطن. و أتضرع إلى الله في هذه الأيام المباركة أن يفك أسر من تبقى من أهالينا في مخيمات تيندوف و أن يعم السلام ربوع منطقتنا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد