شبيبة الإستقلال تعلن إصطفافها لتيار ولد الرشيد وتهدد بإضعاف نزار بركة

1

زنقة 20. العيون / علي التومي

أسرت مصادر قيادية بحزب الميزان لموقع Rue20.com بان اجتماعا هاماً دام لأزيد من ست ساعات ترأسه عثمان طرمونية الكاتب العام للشبيبة الإستقلالية إلى جانب منصور لمباركي قائد تيار ولد الرشيد.

ذات المصادر اكدت لمنبرنا ايضا بأن المكتب التنفيذي للشبيبة والذي يضم في عضويته 44 عضوا حضره 38 عضوا قد صوت جميعها لصالح التفويض للكاتب العام صلاحيات قصد إصدار موقف الشبيبة النهائي من قرار اللجنة التنفيذية للحزب حيث وافق 25 عضوا فيما عارض  12 عضوا اغلبهم من اتباع عبد القادر الكيحل.

واوضحت ذات المصادر بان هذا الاجتماع الساخن تخللته كذلك نقاشات حادة وتراشق بالإتهامات حول قرار اللجنة التنفيذية الاخير ومطالبة البعض الكاتب العام للشبيبة بضرورة التعجيل بتغيير مستشارين محسوبين على الشبيبة سبق للطرمونية أن اقترحهم على الأمين العام للحزب.

وذكرت نفس المصادر بأن المجلس الوطني للشبيبة الإستقلالية لم يحدد بعد تاريخ إنعقاد مجلسه غير أنها إكتفت بالقول أنه سينعقد قريبا او خلال الأيام القليلة المقبلة وذلك لتحديد موقف رسمي ونهائي للشبيبة الإستقلالية من عدة قضايا.

جدير بالذكر أن الشبيبة الاستقلالية التي يسيطر على هياكلها بما في ذلك برلمانها التقريري سيدي محمد نجل عضو اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال تتوفر على اكبر عدد من  ممثلي المجلس الوطني للحزب وهو رقم يتجاوز اضعاف اتباع تيار عبد القادر الكيحل ونزار بركة كما انه رقم وحاسم لكل معركة قادمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد