أُسر بكرسيف تقضي حاجتها في الحفر بعد هروب شركة كلفت بإنجاز قنوات الصرف الصحي

0

زنقة 20 ا عبد الرحيم المسكاوي

علم موقع Rue20، أن مئات الأسر الفقيرة تقطن بقرية أرشيدة بجماعة لمريجة بإقليم جرسيف شرعت في الأيام الماضية في حَفرِ حُفرٍ ومطمورات بمنازلهم قصد قضاء حاجياتهم،وذلك في غياب تام لقنوات الصرف الصحي بعدما توقفت بشكل مفاجئ أشغال ربط القرية بقنوات الصرف الصحي في إطار مشروع أطلقته وزارة التجهيز والماء التي يشرف عليها الوزير نزار بركة.

وأكد مصدر، أن ساكنة القرية المذكورة تعاني منذ شهور من غياب قنوات الصرف الصحي حيث لجأت إلى حفر الحفر بعد توقف أشغال الشركة المكلفة بعملية الربط  لأسباب مجهولة، والتي كانت تربطها عقدة مع وزارة التجهيز والماء.

وأضاف المصدر، أن لجوء السكان للحفر يشكل خطرا حقيقيا على حياتهم حيث تم تسجيل إصابات بأمراض الحساسية والأمراض الجلدية، بالإضافة إلى انتشار روائح كريهة تنبعث من الحفر والمطمورات، في غياب المسؤولين عن المشروع ووزارة التجهيز التي لم تكلف نفسها عناء استئناف أشغال المشروع الذي بات عدم إنجازه يهدد حياة المواطنين البسطاء، أو مسائلة الشركة عن أسباب التوقف.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد