ملياردير أمريكي يشتري نادي تشيلسي

0

زنقة 20 . متابعة

ملياردير جديد على رأس الهرم في نادي تشلسي اللندني، لن تكون رؤيته سهلة على جماهير “البلوز”، التي تعودت على الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش، ولكن سيرته الذاتية “الدسمة” قد تجعله “محبوب الجماهير” الجديد.

وذكرت صحيفة “التليغراف” البريطانية، الجمعة، أن التحالف الذي يقوده رجل الأعمال الأميركي تود بويلي، ويحظى بدعم شركة كليرليك كابيتال، توصل لاتفاق للاستحواذ على نادي تشلسي الإنجليزي، مقابل 4 مليارات جنيه إسترليني.

ثروة بويلي تساوي نصف ثروة الروسي أبراموفيتش، حيث تبلغ 4.5 مليار دولار، مقارنة بـ9 مليار دولار لنظيره الروسي، لكن خبرة بويلي في مجال الرياضة تثير التفاؤل في تشلسي.

فالملياردير الأميركي الذي سيقود التحالف الجديد لإدارة تشلسي، لديه حصة جيدة في أكبر أندية لوس أنجلوس الرياضية، وعلى رأسها فريق البيسبول لوس أنجلوس دوجرز، وفريق كرة السلة لوس أنجلوس ليكرز.

وتخرج بويلي من كلية ويليام وماري عام 1996 بدرجة بكالوريوس في العلوم المالية، كما درس في كلية لندن للاقتصاد.

وأثناء وجوده في كلية لندن للاقتصاد، بدأ بويلي العمل في “سيتي بانك” ثم في “كريدت سويس”حتى يتمكن من اكتساب الخبرة في مجال التمويل.

وأطلق بعدها أعمال الاستثمار الائتماني لشركة كبيرة في الولايات المتحدة، وهي غوغنهايم بارتنرز، وتولى مسؤوليات أعمال إدارة الأصول.

وفي عام 2015، اشترى بويلي بعض الأصول التي جمعها في شركته السابقة، وأسس شركة إلدرج، وهي شركة قابضة خاصة تستثمر في صناعات مختلفة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد