إسبانيا تعلن تخصيص 16 ألف من أفراد الشرطة لتأمين عملية مرحبا 2022

0

زنقة 20 | الرباط

عقد اليوم بمقر وزارة الداخلية بالرباط ، اجتماع رفيع المستوى بين المغرب و إسبانيا ، للتحضير لعملية العبور “مرحبا 2022” المرتقب تنظيمها صيف هذا العام، بعد انقطاع عامين بسبب الجائحة.

و ترأس الإجتماع التنسيقي، من الجانب الإسباني وكيلة وزارة الداخلية إيزابيل غويكوتشيا ، ومن الجانب المغربي مدير الهجرة ومراقبة الحدود بوزارة الداخلية الوالي خالد الزروالي.

و حسب ما تسرب من الإجتماع ، ونقلته وسائل إعلام إسبانية فإن اجتماع اللجنة الإسبانية المغربية المشتركة تطرق إلى سبل تطوير عملية العبور مرحبا لعام 2022 ، و كشفت أن إسبانيا ستوفر 16 ألف من أفراد الشرطة الوطنية والحرس المدني.

و تورد نفس المصادر ، أن التنسيق بين البلدين سيستمر قبل التوصل إلى اتفاق نهائي بعد أسابيع قبل انطلاق عملية العبور رسمياً في يونيو.

و نقلت ذات المصادر ، أن التدابير المتخذة تهم بالأساس الأمن و الضوابط الصحية المتعلقة بفيروس كورونا ، و مرونة وسلامة العبور ، و خطط الأسطول التي سيتم توفيره لضمان الطاقة الاستيعابية الكافية لحركة الركاب ، والتذاكر.

 

هذا وتستضيف الرباط ، غدا الجمعة ، الاجتماع العشرين للمجموعة الدائمة للهجرة من أصل إسباني مغربي برئاسة خيسوس خافيير بيريا ، وزير الدولة للهجرة الإسباني ، ومدير الهجرة ومراقبة الحدود بوزارة الداخلية خالد الزروالي.

الاجتماع سيحضره أيضًا وزير الدولة للأمن الإسباني ، رافائيل بيريز ، ووزير الدولة للشؤون الخارجية ، أنجيلس مورينو ، و سيتناول التعاون الثنائي بين إسبانيا والمغرب في إدارة تدفقات الهجرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد