“الإنعاش” يغضب أسرا صحراوية بآسا الزاك

0

زنقة 20 | كلميم

وجه التجمعي والمستشار البرلماني الحسين ودمين سؤالا كتابيا الى رئيس مجلس المستشارين حول ماهية الإجراءات المتخذة بشان تحويل بطائق الإنعاش الوطني لذوي الحقوق بإقليم آسا الزاك وخاصة جماعة الزاك.

وقال المستشار البرلماني الحسين ودمين عن جهة كلميم وادنون بان مجموعة من الأسر بإقليم أسا الزاك، وخاصة بمدينة الزاك تعيش أوضاعا اجتماعية جد صعبة بسبب انقطاع مصدر عيشها الوحيد المتمثل في بطاقة الإنعاش الوطني وذلك بسبب وفاة رب الأسرة أو من يعيلها.

واوضح ذات المستشار في سؤاله، ان عدم حلحلة هذا المشكل يجعل من هذه الأسر تعيش وضعا ماديا مزريا خاصة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة، ولا زالت تلك الأسر تنتظر أن يتم تحويل بطائق الإنعاش الوطني باسم ذوي الحقوق لتجاوز الوضع المعيشي الهش في ظل انعدام فرص الشغل هذا الإقليم الحدودي.

في ذات السياق تشهد مجموعة من الجماعات والمدن بمختلف جهات الصحراء حالات مماثلة اذ لازالت عدد من الاسر الفقيرة الصحراوية تنتظر تدخل عاجلا من لدن السلطات المعنية لتمكينها من بطائقها التي انقطعت عنها مجرد وفاة رب الأسرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد