السينغالي سيلا يتطلع لقيادة منتخب الكرة الشاطئية لمونديال 2024 لأول مرة

0

زنقة 20. الرباط

قال المدرب الجديد للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم الشاطئية، السنغالي عمر نغالا سيلا، اليوم الأحد، إنه يريد تأهيل المنتخب المغربي لأول مرة إلى مونديال 2024.

وأعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، أمس السبت، عن تعيين السينغالي عمر سيلا، مدربا جديدا للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم الشاطئية خلفا للاطار التقني مصطفى الحداوي.

وفي حديث مع وكالة المغرب العربي للأنباء بدكار، أوضح عمر سيلا طموحاته وخططة الاستراتيجية خلال فترة عقده الممتد لعامين مع المنتخب المغربي.

وقال إن هدفه الرئيسي هو “تأهيل المنتخب المغربي إلى مونديال 2024 لأول مرة”.

ومن أجل النجاح في هذا الرهان، يعتزم المدرب السابق للمنتخب السنغالي أولا، إقامة بطولة محلية لكرة القدم الشاطئية في المملكة.

وقال “قبل بطولة كأس الأمم الأفريقية 2022 المقبلة في موزمبيق، سأعمل كل ما يمكن من أجل إقامة بطولة لكرة القدم الشاطئية لأول مرة في المغرب”.

وأضاف أن هذه البطولة ستسمح للمغرب باكتشاف المواهب الجديدة، ولاعبين سينضمون إلى المنتخب الوطني، من أجل الدفاع عن ألوان البلاد على المستوى القاري وحتى العالمي.

وحول قراره ترك المنتخب السنغالي الذي قاده لمدة سبع سنوات، أوضح عمر سيلا: “لم يكن القرار سهلا. لكن بعد الفوز بثلاثة ألقاب متتالية في كأس إفريقيا لكرة القدم ولعب مباراة نصف نهائي كأس العالم، كنت في حاجة للبحث عن تحد جديد”.

يذكر أن عمر سيلا، من مواليد سنة 1979، وقد سبق أن أشرف على تدريب منتخب السينغال منذ عام 2016 حيث حصل معه على عدة ألقاب من بينها بطولة كأس إفريقيا ثلاث مرات وبلغ الدور ربع النهائي من كأس العالم مرتين ونصف النهائي مرة واحدة.

وتم ترشيح الاطار التقني السينغالي لقيادة المنتخب المغربي من بين أفضل المدربين في العالم سنوات 2017 و2019 و2021 ، في مجال كرة القدم الشاطئية .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد