فرنسا تفصل رأس بوتين من تمثال الشمع في متحف بباريس

0

زنقة 20 ا الرباط

أزالت السلطات الفرنسية، أمس الأربعاء، تمثال شمع للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في متحف “غريفان” في العاصمة الفرنسية باريس.

وأوضح مقطع فيديو، عرضته احدى الفضائيات إزالة المسؤولين عن المتحف لتمثال بوتين من المجموعة التي تضم العديد من قادة العالم الآخرين، وذلك على خلفية الحرب الروسية على أوكرانيا.

أوضح مدير المتحف، “إيف ديلومو”، أنه تم سحب تمثال الرئيس الروسي من متحف غريفين لأول مرة في تاريخ المتحف، إثر تعرض التمثال للتخريب على يد زوار المتحف، احتجاجاً على هجومه على أوكرانيا.

وتابع ديلومو، أن تمثال الرئيس بدا أشعث الشعر بعد عملية التخريب، وأن طاقم المتحف ليس مضطراً أن يصلح مظهر التمثال كل يوم.

ويتضمن متحف غريفين في باريس عدداً كبيراً من نسخ الشمع لعدة شخصيات شهيرة، بالإضافة إلى تمثال الشمع الخاص بالرئيس الروسي، الذي تم إنشاؤه في عام 2000، والذي يفكر المتحف باستبداله بنموذج للرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد