بركة : المغرب مقبل على أوقات صعبة بسبب ندرة المياه ونأسف لتعثر مشاريع استراتيجية

0

زنقة 20 | الرباط

قال نزار بركة، وزير التجهيز والماء، اليوم الثلاثاء، إن ندرة المياه إشكال مطروح منذ مدة في المغرب وليس وليد اليوم، مضيفا أن المغرب يعتبر ضمن الدول التي تعاني ندرة المياه فمتوسط المياه للفرد لا يتعدى 600 متر مكعب في السنة مع تسجيل تفاوتات كبيرة ، حيث هناك مناطق لا تتعدى فيها متوسط المياه 200 متر مكعب.

وأكد الوزير، الذي كان يتحدث بلجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة، بمجلس النواب، أن المغرب مقبل على أوقات صعبة، مشيرا إلى استمرار ارتفاع درجات الحرارة و تراجع منسوب السدود.

وأشار، في هذا الصدد إلى أن متوسط ملء السدود تراجع من62 في المائة سنة 2013 إلى أن 32 في المائة في الوقت الحاضر.

وأكد بركة أن الاستراتيجية المعتمدة منذ 2009 للحد من انعكاسات ندرة المياه بالمغرب، لم يتم تنفيذها بشكل كامل وهو ما يفسر الصعوبات التي يواجهها المغرب اليوم.

وأشار إلى أنه في إطار هذه الاستراتيجية كان من المفروض أن نكون شيدنا 33 سدا لكن العدد لم يتعد 9 سدود ، إضافة إلى 15 سد في طور الإنجاز.

وتحدث بركة ،كذلك، عن حصول تاخر في تشييد محطة تحلية مياه البحر في السعيدية والدار البيضاء وكان لذلك انعكاسات.

كما حصل مشكل في تشييد السدود التلية حيث لا يتجاوز عدد السدود التلية التي يتم تشييدها 8 في سدا في السنة، يضيف الوزير.

وتحدث بركة عن ضرورة تدارك التنفيذ الامثل الاستراتيجية المعتمدة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد