برلماني يشكو “عصابات العقار” بالناظور إلى وزير الداخلية (وثيقة)

0

زنقة 20 ا الرباط

كشف سؤال كتابي وجهه البرلماني، محمادي توحتوح، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، لوزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، ووزير العدل، عبد اللطيف وهبي، عن تواجد “عصابات” بإقليم الناظور تستولي على عقارات الغير.

وأوضح البرلماني في سؤاله، أن “ظاهرة الإستيلاء على عقارات الغير عادت إلى إقليم الناظور بشكل مقلق وهو ما يشكل خطرا على الملكية العقارية والأمن العقاري، حيث أن هذه الظاهرة اتتخذ شكل سلوكيات فردية وأحيانا أخرى على شكل عصابات ولوبيات منظمة تقوم برصد الثغرات القانونية والتجاوزات الإدارية”.

وأكد توحتوح، أن هذه “اللوبيات تستعين بعدة فاعلين بما فيهم أحيانا مسؤولين لمساعدتهم في عملية الاستيلاء على عقارات الغير بأساليب احتيالية  كالتزوير والتدليس وغيرها”.

وأضاف، “كما هو الشأن على سبيل المثال وليس الحصر  تزوير شواهد إدارية من الملحقة الإدارية الثانية بجماعة الناظور لعقار تابع ترابيا للملحقة الثالثة، واستعمالها في إنجاز رسوم ثبوت الملكية لعقار بمنطقة لعراصي بالناظور”، مشيرا إلى أن “المستفيد حصل من هذه العملية أيضا على أربع رخص بناء في وقت قياسي رغم تسجيل تعرض من طرف ذوي الحقوق لدى المصالح المعنية”.

وطالب البرلماني، من وزير الداخلية ووزير العدل، بفتح تحقيق عاجل ومسؤول للوصول إلى كل المتدخلين والمتورطين في عملية الاستلاء على عقارات الغير بالناظور، مشددا على ضرورو إرجاع العقارات إلى ملاكها الحقيقين مع اتخاذ تدابير استباقية للتصدي الحازم والفوري لهذه الظاهرة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد