البام يدعو الأغلبية إلى اجتماع طارئ لمناقشة آثار الجفاف

0

زنقة 20 ا الرباط

دعا حزب الأصالة والمعاصرة إلى عقد اجتماع طارئ للأغلبية الحكومية لمناقشة التحديات والصعوبات التي يعيشها العالم القروي نتيجة التأخر الملحوظ في التساقطات المطرية.

وأوضح الحزب في بلاغ له، صدر عقب انتهاء اجتماع مكتبه السياسي، أمس الخميس، ان الاجتماع الطارئ يجب أن يقترح بشكل جماعي المداخل والحلول الممكنة للتخفيف من حدة الأزمة بالعالم القروي، داعيا، إلى العمل على ضرورة بذل جهود استثنائية مستعجلة لدعم الفلاحين وساكنة العالم القروي جراء هذه التداعيات والصعوبات الطارئة، لاسيما في مواد الأعلاف وفي كل الحاجيات الأساسية والضرورية حفظا لكرامة مواطناتنا ومواطنينا بالعالم القروي.

واقترح أعضاء المكتب السياسي، وفق البلاغ، سن إجراءات وقرارات إدارية ومالية مستعجلة للتخفيف من انعكاسات ارتفاع أسعار الطاقة في السوق الدولية على الأسعار بالسوق الوطنية وعلى الحياة العامة لمواطناتنا ومواطنينا.

وطالب البلاغ، بضرورة التحرك بسرعة وبنجاعة للحفاظ على استقرار أسعار المواد الفلاحية والعلف، والضرب من حديد على يد كل من سولت له نفسه استغلال هذه الظروف المناخية الصعبة للتلاعب في الأسعار.

وأكد المكتب السياسي للبام، أنه “بعد المناقشة المستفيضة لهذا الموضوع الطارئ، في علاقته كذلك بشكاوى المواطنين مؤخرا من ارتفاع أسعار المواد الطاقية، (أكد) باليقين التام أن الأمة المغربية بكل مكوناتها، ملكا، حكومة وشعبا، وبما هو معهود فيها من قيم التضامن والتآزر والتعاون والتآخي خلال الأزمات، لقادرة على التخفيف من حدة الصعوبات التي يعانيها اليوم عالمنا القروي، وتحويل هذه الظروف الصعبة إلى ملحمة أخرى من ملحمات صنع الانتصار على الأزمات والامتحانات الصعبة التي عاشتها بلادنا على مر التاريخ”.

ودعا الحزب في بلاغه، منتخبي الحزب، من رؤساء الجهات ورؤساء المجالس الإقليمية والجماعات الترابية، إلى تعزيز ودعم المشاريع الموجهة للعالم القروي، والانكباب الفوري على معالجة بعض الصعوبات الراهنة كإشكالية النقص في الماء.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد