عام يمر على فاجعة معمل طنجة و عائلات ضحايا تتمسك باستئناف الحكم الإبتدائي

0

زنقة 20 | الرباط

بحلول اليوم الإثنين ثامن فبراير ، تكون قد مرت سنة كاملة على الحادث المأساوي الذي عرفته مدينة طنجة العام الماضي ، و المتعلق بغرق معمل للنسيج راح ضحيته 29 مستخدما.

و قضت المحكمة الابتدائية بطنجة، في دجنبر الماضي ، بإدانة صاحب المعمل بسنة ونصف حبسا نافذا ، و تغريمه 1000 درهم، فيما قضت بأداء شركة أمانديس، المكلفة بتدبير قطاع الماء والكهرباء بالمدينة، 20 مليون سنتيم لفائدة كل واحد من ذوي الحقوق، في شخص ممثلها القانوني.

و قررت عائلات ضحايا ، استئناف الحكم ، الذي لم يرق لعدد منهم ، فيما أكد آخرون أنهم لم يطلبوا الاستئناف نظرا للحالة النفسية التي يوجد فيها صاحب المعمل.

وكانت مدينة طنجة اهتزت على وقع الفاجعة داخل وحدة صناعية تقع في قبو بناية، غمرتها مياه الأمطار الغزيرة التي شهدتها المدينة العام الماضي ، وتم حينها إنقاذ 18 آخرين من بينهم صاحب المصنع، الذي تم نقله إلى المستعجلات، قبل أن يقرر القاضي التحقيق، في 17 فبراير 2020، إيداعه السجن بعد استنطاقه.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد