طالبة ضحية أساتذة الجنس في كلية سطات : العميد كان يعرف كل شيئ و قال لي أنه بريئ منهم

0

زنقة 20 | الرباط

كشفت إحدى الطالبات ضحية الجنس مقابل النقط بكلية ، تفاصيل التحرش بها من طرف أستاذ للقانون العام ، هو معتقل الآن في السجن.

الطالبة المذكورة والمسماة نادية، و في تصريحات بوجه مكشوف للقناة الثانية ، قالت أن الأستاذ الذي يوجد رهن الإعتقال ، كان يود ممارسة الجنس معها عنوة أو إقصائها من امتحان الاستدراكية.

و ذكرت أن الاستاذ سحب ورقة الامتحان الخاصة بها، واتهمها بكونها غير تابعة له و أرادت اجتياز الامتحان مكان فتاة آخرى ليطردها بعد ذلك من القاعة.

و بعد ذلك ، تورد نفس الطالبة أن الاستاذ كان معروفا لدى الجميع بالكلية بسبب تصرفاته غير اللائقة و سمعته التي وصلت الحضيض، مشيرةً إلى أن هناك طالبات أوقع بهن فعلا برغبتهن، فيما أخريات استغلهن رغما عنهن.

الطالبة التي كشفت عن وجهها ، كشفت أنها لجأت إلى عميد الكلية و حكت له تفاصيل ما وقع ، ليجيبها بالقول: ” صراحة أنا أتأسف على هادشي ، و أنا صراحة هادشي بزاف زاد على الحد ديالو و سأقدم استقالتي بعد عام أو عامين و أنا بريئ منهم”.

العميد السابق نجيب الحجيوي، كا قد تم إعفاؤه بسبب فضيحة “الجنس مقابل النقاط”، بكلية الحقوق بسطات، الذي يتابع فيه أمام القضاء 5 أساتذة جامعيين.

و أدانت هيئة المحكمة باستئنافية سطات، قبل أيام أستاذا جامعيا متابعا في الملف، بسنتين حبسا نافذا، مع حق استئناف الحكم في أجل لا يتعدى عشرة أيام.

واستمعت هيئة المحكمة للمتهم عن بعد، عبر تقنية الكاميرا المرئية، انطلاقا من السجن الفلاحي علي مومن، نواحي سطات، في حين جرى الاستماع إلى الطالبة الضحية والشاهد حضوريا.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد