البنوك ترفض التجاوب مع البرنامج الملكي لتمويل مشاريع شباب الصحراء المغربية

0

زنقة 20 . العيون

في ظاهرة أثارت استهجان شباب الصحراء وتحديدا العيون؛ ابدت مجموعة من البنوك رفضها النهائي استقبال اي نوع من الطلبات المتعلقة بالتمويل المقدمة في إطار البرنامج الملكي “انطلاقة”.

هذا الرفض الغير مفهوم المعالم ؛ جوبه بكثير من الغضب والتنديد لدى فئاة عريضة من الشباب الصحراوي الطامح إلى تحقيق ذاته والإشتغال بمشاريع صغيرة تمكنه من ولوج عالم سوق الشغل بعيدا عن ويلات البطالة.

وكشف مجموعة من الشباب حاملي المشاريع، أن تنزيل البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات “انطلاقة”، الذي كان أطلقه الملك محمد السادس، السنة الماضية، لازالت تشوبه العديد من الإشكاليات المعيقة التي تضعها البنوك خاصة البنك التجاري الإفريقي BMCE بكافة فروعه.

كما ان بعض البنوك وخاصة بنك BMCE تطلب لحامل المشروع ضمانات تعجيزية احيانا عن القروض التي تمنحها، إلى جانب رفض العديد من الملفات التي توصلت بها، دون أن تقوم بتوضيح أسباب ذلك.

وأفاد العديد من هؤلاء الشباب، ممن سبق وتقدموا بملفاتهم إلى وكالات بنكية بالعيون وغيرها من اقاليم الصحراء بأن الأخيرة، ترفض أغلب الطلبات التي تُقدم إليها، فيما تدعو أخرى إلى منحها ضمانات لردّ القروض، علماً أن برنامج “انطلاقة”، يفترض أن يكون مضموناً من طرف الدولة، بنسبة 80 في المائة، وهو ما ميّز البرنامج الجديد عن سابقيه.

وأوضحوا، بأن هناك إشكالية أخرى تواجه الشباب حاملي المشاريع، الذين يسعون للوصول إلى قروض بنكية من أجل بدء مشاريعهم الخاصة، و”يتعلق الأمر بأن المؤسسات البنكية تمنحك نصف المبلغ المطلوب فقط، بالرغم من أن حامل المشروع يكون قد أعدّ دراسة جدوى متضمنة لكافة تفاصيل المشروع الذي يسعى لإنجازه، إلا أن البنك يقرض نصف القيمة المالية فقط”.

ويسعى برنامج “انطلاقة” الذي أطلق سنة 2019 من طرف ملك البلاد إلى مواكبة وتمويل المقاولات الصغرى وحاملي المشاريع، لكن هذا المشروع واجه عدداً من المشاكل، من بينها نسبة رفض طلبات التمويل بكل اقاليم الصحراء وبات بنك BMCE نموذجا لرفض طلبات المشروع الملكي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X