الأزمة الخانقة تدفع مئات الإسبان لبيع عقاراتهم بسبتة ومليلية والمغادرة نحو إسبانيا

0

زنقة 20. الناظور

ذكرت مصادر متطابقة، أن مواطنين إسبان شرعوا في التخلص من منازلهم بسبتة ومليلية المحتلتين، وذلك على ضوء الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعانيها مدينتي.

وحسب ذات المصادر، شرعت عدد من الأسر الإسبانية في عرض منازلها للبيع وعدد من العقارات والمتاجر، مع استمرار إغلاق المنافذ البرية مع بقية التراب المغربي.

وبات الآلاف من مالكي العقارات في المدينتين السليبتين، على أهبة الاستعداد للتنازل عن أملاكهم  نظير مبالغ مالية زهيدة، حسب المعطيات المتوفرة على  منصات متخصصة في العقارات.

وتعرف مدينة سبتة أزمة اقتصادية خانقة منذ أن أعلنت السلطات المغربية عن إغلاق المعابر، مع الثغر المحتل، وهو ما أثر على النمو الديمغرافي كذلك. حيث انتقل عدد سكان المدينة المحتلة، من 85.144 سنة 2018 إلى 84.777 سنة 2019، ثم إلى 84.202 سنة 2020.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد