معاناة المتشردين تتفاقم مع موجة البرد القارس

0

زنقة 20 | محمد المفرك

يقاسي آلاف من المغاربة المنتشرين بشوارع المملكة، معاناة قاسية في ظروف مناخية جد قاسية، تشهدها البلاد بسبب البرد القارس وتهاطل الأمطار، التي تجعلهم في مواجهة مباشرة مع الطبيعة، دون أدوات تقيهم أمراضا ومشاكل ممكنة.

وفي مختلف مدن المغرب، يوجد متشردون بأعداد متفاوتة، وبأعمار سنية وأجناس متفرقة، تحاول جمعيات ومؤسسات حكومية توفير المأوى لهم، خصوصا في فصلي الخريف والشتاء؛ لكن ذلك يظل غير كاف أمام العدد الكبير المنتشر من هذه الفئة من المواطنين.

ويوجد بالمغرب أزيد من 4 آلاف مشرد، منهم 250 طفلاً، يجوبون شوارع المملكة، وفق أرقام رسمية لسنة 2018؛ في حين تقدر جمعيات مدنية عدد أطفال الشوارع ما بين 30 و50 ألف طفل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X