وفاة الراهب الذي قبل البابا يده أثناء زيارته للمغرب

0

زنقة 20 | متابعة

أعلن اليوم الاثنين عن وفاة الراهب الفرنسي، جون بيير شوماشير (96 عاما) وهو الناجي الوحيد من مجزرة “رهبان تيبحيرين” بالجزائر عام 1996.

الراهب الفرنسي ، كان قد قبل يده بابا الفاتيكان بكتدرائية القديس بيير بالرباط أثناء زيارته للمغرب سنة 2019.

وكان الراهب بيير يعيش بمدينة ميدلت ، وبالضبط بمنطقة “آيت يافلمان” بدير “سيدة الأطلس” (Notre-Dame de l’Atlas) برفقة رهبان آخرين.

يذكر أن مذبحة تيبحيرين وقعت عام 1996، في دير تيبحيرين في الجزائر، حيث قامت جهة مسلحة مجهولة باقتياد سبعة رهبان من الدير وتصفيتهم، فيما نجا منها “جون بيير”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X