ساكنة العيون تنتظر افتتاح أكبر قنطرة معلقة بالمغرب

0

زنقة 20 | علي التومي

تواصل الأشغال تقدمها بسرعة في إعادة بناء سد الساقية الحمراء بمدينة ‎العيون كبرى مدن الصحراء ؛ والذي يبلغ حجمه 1.3 مليون متر مكعب وسعة حقينته 112 مليون متر مكعب، وعبأ غلافا ماليا قدره 433 مليون درهم.

ويتوخى هذا المشروع العملاق ايضا ؛ حماية مدينة العيون والمناطق المتواجدة بالسافلة من الفيضانات، اضافة إلى تطعيم الفرشة المائية عن طريق الرفع من مستوى مخزونها خلال السنوات المقبلة.

ويرافق هذا المشروع كذلك مشروع بناء “قنطرة مزدوجة” على مستوى وادي الساقية الحمراء بالطريق الدائري العيون الذي يمتد على طول 1650 متر، والذي ناهزت كلفتها 1100 مليون درهم.

ومن المنتظر ان تعكس هذه القنطرة جمالية عاصمة الصحراء المغربية وتحفظ لها رونقها لتليق بها كمدينة كبرى بجنوب البلاد ؛ خصوصا من الناحية الجمالية لكون الأمر يهم أكبر قنطرة برية على صعيد المملكة المغربية.

وجدير بالذكر أن مشروع بناء سد الساقية الحمراء، الذي انطلقت أشغاله في 09 أبريل 2018 ؛ يعود إلى سنة 1995 وعقب الفيضانات الاستثنائية التي عرفتها المنطقة في شهر نونبر 2016 ، والتي خلفت خسائر بشرية ومادية جد مهمة تسببت في محاصرة المدينة لعدة أيام وإلحاق أضرار بالسد الحالي، ليتقرر بعدها مباشرة إعادة بناء السد السالف الذكر والشروع في بناء قنطرة معلقة وذلك بعد اجراء الأبحاث الميدانية وبعثات الخبراء وكوكبة من المهندسين المغاربة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد