تفاصيل إنقلاب حافلة شباب خنيفرة على لسان مدرب الفريق

0

زنقة 20 . ميدي 1 تيفي

“الله يلطف بنا “بنبرة يسودها الحزن و التأثر يعلق التونسي كمال الزواغي مدرب شباب خنيفرة على الحادث المروع الدي تعرض له فريقه وهو في طريق عودته إلى مدينة خنيفرة , بعدما أجرى الفريق يوم أمس الأحد مباراة إنتهت بالتعادل جمعته بشباب الريف الحسيمي برسم الجولة 26 من البطولة الاحترافية.

وقال المدرب في إتصال هاتفي مع قناة ميدي1 تي إنه كان وقت وقوع الحادث في مدينة الناظور و لم يستطع أن يصدق الخبر الأليم, فـ “الحادث المروع وقع تقريبا على بعد 47 كلمترا عن مدينة خنيفرة في حدود الساعة الرابعة و النصف صباحا كان خلالها اللاعبون مستغرقين في النوم”.

وتسببت عربة قادمة من الاتجاه المعاكس في إنقلاب الحافلة التي كانت تقل الفريق ما أدى حسب تأكيدات المدرب إلى وقوع ثلاث إصابات خطيرة لدى الحارس حسين زنا الذي تم نقله قسم الإنعاش في مدينة فاس. كما أصيب كل من بوعميرة و برحمة الذين تم نقلهما إلى قسم الإنعاش في مستشفى الخنيفرة.

و أدى الحادث أيضا إلى إصابة لاعبين آخرين بكسور، بينهم رشدي و الركاد و أيت لحاج و لاعبين أجانب من بلدان افريقيا جنوب الصحراء. وقال كمال الزواغي مجيبا عن سؤال حول تبعات الحادث على مشوار الفريق في البطولة، إن ” كل ما يهمه الآن هو صحة لاعبيه وسلامتهم و خروجهم من الحالة النفسية الصعبة التي عاشوها على إثر الحاث المفجع”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد