السجن سنتين لإمام مسجد اعتقل من أمام منزل وزير الأوقاف

0

زنقة 20 | الرباط

أدانت المحكمة الإبتدائية بالرباط ، أمس الاربعاء ، إماما مشرفا على مدرسة الرحمة العتيقة بأفركط- گلميم سعيد أبو علين بسنتين سجنا وغرامة 10.000درهم.

و اعتقل الإمام المذكور في غشت الماضي ، من أمام منزل وزير الأوقاف أحمد التوفيق بعين عودة.

صفحة “الرابطة الوطنية لأسرة المساجد بالمغرب” ، كانت قد كشفت أن الإمام المذكور قدم إلى الرباط لزيارة بعض المؤسسات منها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لتقديم رؤيته ورؤية أسرة المساجد، واستفساره عن وضعه القانوني والاجتماعي لكنها أغلقت أبوابها أمام في وجهه، فزار على إثر ذلك مؤسسة السادس للأئمة ومديرية القيمين الدينبين.

وأضاف ذات المصدر أن الإمام المقال، بعد 22 سنة من خدمة المساجد بالمملكة، زار رئيس المجلس العلمي لمدينة تمارة السكنفل، فأشار عليه بزيارة صهره أحمد التوفيق في مقر إقامته بعين عودة.

وفي اليوم الموالي قام الإمام أبوعلي بالتوجه لإقامة التوفيق، فافترش الأرض والتحف السماء انتظارا لمرور الوزير، لكنه فوجئ برجال بزي مدني من أمن الإقامة فقاموا باعتقاله واخطروا رجال الدرك بعين عودة.

من جهته قال المركز المغربي لحقوق الانسان ، أن اعتقال القيم الديني “سعيد أبو علين”، المشتغل بمدينة كلميم، المعروف بنشاطه النضالي من أجل الدفاع على الحقوق الأساسية للقيمين الدينيين، تم صبيحة يوم الثلاثاء 24 غشت 2021 ،وذلك خلال محاولته الاتصال بوزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بعدما أشار عليه أحد رؤساء المجالس العلمية بذلك.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية مندوبية كلميم أصدرت قرارا يقضي بإنهاء تكليف الإمام أبو علين وهو من حملة الشهادات العليا، ومؤلف كتاب “المساجد بالمغرب رؤية من الداخل” من جميع المهام التي كان يضطلع بها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X