الفتح الرباطي يقتنص تعادلاً هاماً من قلب القاهرة أمام الزمالك

0

زنقة 20 . وكالات

تعادل نادي الزمالك المصري، اليوم الأحد، مع ضيفه الفتح الرباطي المغربي سلبيا في ذهاب دور الـ 16 الأول لبطولة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “الكونفيدرالية”.

وجاءت المباراة سريعة من جانب لاعبي الفريقين، حيث تبادلا الهجمات في محاولة لتسجيل هدف، لكن باءت جميع محاولات الفريقين بالفشل.

وكانت أخطر فرص المباراة في الدقيقة 28 من خطأ إسلام جمال مدافع الزمالك في إرجاع الكرة للحارس أحمد الشناوي، ولكن الغامبي يوسوفا نجي سددها مباشرة لتصطدم بالعارضة.

وفشل الزمالك طوال التسعين دقيقة في ترجمة فرصة واحدة حقيقية على المرمى، باستثناء ضربتي رأس من أحمد علي وخالد قمر إحداهما اصطدمت بالعارضة والثانية مرت لخارج المرمى.

وبهذه النتيجة، يحتاج الزمالك للفوز أو التعادل الإيجابي بأي نتيجة في لقاء الإياب بعد أسبوعين للتأهل إلى دور الـ 16 الثاني بالبطولة، بينما سيكون الفتح الرباطي مطالبا بالفوز بأي نتيجة على ملعبه لانتزاع بطاقة التأهل للدور التالي.

وفي حالة انتهاء لقاء الإياب بالتعادل السلبي، سيلعب الفريقان شوطين إضافيين، وإذا استمرت النتيجة على حالها فإنه سيتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح.

وفي مباراة ثانية في البطولة ذاتها، تغلب أسيك ميموزا الإيفواري على مضيفه أونز كرياتورز المالي بهدف دون رد.

وفوز اليوم، جعل أسيك يضع قدما في الدور التالي للبطولة، حيث أصبح يكفيه التعادل أو الفوز بأي نتيجة في لقاء الإياب على ملعبه ووسط جمهوره بعد أسبوعين لانتزاع بطاقة التأهل، بينما سيحتاج أونز كرياتورز إلى الفوز بأكثر من هدف في لقاء الإياب للتأهل.

وفي حالة انتهاء لقاء الإياب بفوز أونز كرياتورز بهدف دون رد، فإنه سيلعب الفريقان شوطين إضافيين، وإذا استمرت النتيجة على حالها فإنه سيتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح.

وفي إطار نفس المسابقة، تعادل مونانا الغابوني مع ضيفه أورلاندو بيراتيس الجنوب أفريقي بهدفين لكل منهما.

وبذلك، يكفي أورلاندو التعادل السلبي أو بهدف لكل فريق، أو الفوز بأي نتيجة في لقاء الإياب للتأهل، بينما سيكون مونانا مطالبا بالفوز بأي نتيجة أو التعادل بأي نتيجة أكثر من هدفين في لقاء الإياب.

وفي حالة انتهاء لقاء الإياب بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما، سيلعب الفريقان شوطين إضافيين، وإذا استمرت النتيجة على حالها فإنه سيتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح.

ووفقا للوائح اللجنة المنظمة للبطولة، فإن دور الـ 16 الثاني من البطولة الكونفيدرالية تضم الأندية الثمانية التي اجتازت دور الـ 16 الأول من البطولة القارية، بالإضافة إلى الأندية الثمانية التي خسرت في دور الـ 32 لدوري الأبطال الأفريقي.

والأهلي المصري هو الفريق الفائز بالنسخة الماضية للبطولة الأفريقية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد