ألمانيا تلغي مهرجان البيرة و الإمارات تعتزم تنظيمه

0

زنقة 20 . وكالات

أعلنت مقاطعة بافاريا الألمانية، أنها ألغت مهرجانها الشهير للبيرة الذي كان يفترض أن تقام دورته الجديدة في ميونيخ من 18 سبتمبر إلى 3 أكتوبر، وهي السنة الثانية التي يصرف النظر عن تنظيم هذا الحدث الذي يستقطب عادة ملايين الأشخاص.

وقال رئيس المقاطعة ماركوس زودر في مؤتمر صحفي إن الوضع الصحي لا يزال «غير مضمون» ما لا يسمح بالتالي بإقامة «التجمع الأكثر شمولا» في الخريف، وفق «فرانس برس».

وعلل القرار بأن «هذا الواقع قد يؤدي إلى وضع فوضوي، إذ يستحيل عمليا التزام مسافات التباعد ووضع الكمامات وسواها من الإجراءات في خيام البيرة التقليدية».

وأضاف زودر: «لو حصلت موجة جديدة (من الجائحة) وأدى ذلك إلى جعل (المهرجان) مكانا لتفشي الفيروس بكثافة، سيلحق ذلك الضرر بصورة المهرجان إلى الأبد ونحن لا نريد ذلك».

وعلى الرغم من التحسن الطفيف في الوضع الصحي في ألمانيا، لا تزال الحانات والمطاعم والأماكن الثقافية مغلقة منذ نحو ستة أشهر، والتجمعات حتى في الهواء الطلق محظورة في هذه المرحلة.

من جهة اخرى ، كشفت وسائل إعلام ألمانية،  أن الإمارات تستعد لتنظيم مهرجان البيرة الأضخم في العالم وشبيه بذلك الذي يقام سنويا في مدينة ميونخ الألمانية.

وذكرت صحيفة ألمانية أنه “قد يتجه رواد المهرجان الذين يتطلعون إلى الحصول على قطع المعجنات والبيرة والدرندلس إلى الإمارات العربية المتحدة بدلاً من ألمانيا هذا العام”.

وأوضحت أن “المهرجان سيقام في مرسى دبي وسيضم أكبر حانة في العالم وحفلة شرب تستمر من 7 أكتوبر 2021 حتى شهر مارس العام القادم”.

ووفقاً لصحيفة “بيلد” الألمانية فإن “الحدث سيسعى إلى محاكاة مهرجان البيرة الأصلي في ميونيخ، ويتضمن ذلك نحو 32 خيمة بيرة وعجلة فيريس عملاقة وحتى نسخة طبق الأصل بالحجم الطبيعي لتمثال بافاريا الشهير الذي يقف في أرض المهرجان في ميونيخ”.

وأشارت الصحيفة أنه “ستكون مصانع الجعة والمطاعم البافارية من بين 620 شركة قيل إنها وقَّعت على المشاركة في الحدث”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد