مغاربة يهاجمون حكومة العثماني بسبب قرار إغلاق المساجد في رمضان !

0

زنقة 20 | علي التومي

تعرض سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، لهجومات عنيفة، في منصات التواصل الإجتماعي ، بسبب قرار إغلاق المساجد في رمضان.

ووجه الغاضبون،وابلا من التهم لحكومة العثماني،بعدما حرمتهم من أداء شعائرهم الدينية بالمساجد.

ويتواصل احتجاج المواطنون بكل جهات المملكة المغربية، على قرار الحكومة الحالية القاضي بالإغلاق الليلي والحرمان من أداء صلاة التراويح بالمساجد،دون تقديم الدعم لضحايا هذا الحجر الذي بات يؤرق شريحة واسعة من المغاربة.

وكما كان متوقعا فإن جائحة «كورونا»،عادت مجددا لتمنع المغاربة من الوصل إلى بيوت الله قصد أداء صلاة التراويح في المساجد، للسنة الثانية على التوالي في رمضان ، وذلك بسبب تمديد حالة الطوارئ الصحية، وحظر التنقل الليلي خلال الشهر الفضيل، بقرار صادر عن الحكومة، بناء على توصية من اللجنة العلمية، خوفا من انتشار عدوى الفيروس المتحور الذي تم اكتشافه في 7 جهات بالمغرب.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد