انتخابات جزئية تخرق الطوارئ بالحوز !

0

زنقة 20 | محمد المفرك

خلف خروج مرشحين و تجمهر عشرات المواطنين داخل السوق الاسبوعي بجماعة اكرفروان اقليم الحوز من دون ارتداء الكمامات وعدم احترام شروط الوقاية في الانتخابات التكميلية و المعادة من طرف وزارة الداخلية ردود أفعال غاضبة من قبل السكان بسبب ما اعتبروه خرقا لحالة الطوارئ الصحية ومخالفتهم لكافة الإجراءات الاحترازية من وباء كورونا التي تسهر السلطات على تنفيذها بإلزام المواطنين بعدم التجمهر واتخاذ كافة التدابير الوقائية من فيروس كوفيد 19.

وحسب مصادر فإن خروج المرشحين المذكورين الذين ترشحوا للانتخابات الجزئية بعدما قدم ثمانية أعضاء من أصل خمسة عشر استقالتهم من المجلس الجماعي وإلقائهم لكلمة في تجمع تجمهر فيه عشرات المواطنين في السوق الاسبوعي من دون ارتداء الكمامات وعدم احترام شروط الوقاية خلق ضجة وانتقادات لكونهم مسؤولين حزبيين يجب عليهم التقيد بالقوانين والضوابط الاحترازية.

وزادت المصادر أن الحملة الانتخابية المخدومة وعقد هذا التجمع وإلقاء كلمة خطابية لا يستقيم في هذه الظرفية الحالية.

وانهالت الانتقادات على المرشحين وصلت إلى حد التهكم معتبرة أن الكائنات الشفوية خرجت من جحورها وما زالت تقدم الوعود في الوقت الذي كان ينتظر منها اتخاذ مبادرات عملية واجتماعية تجاه المواطنين الذين يوجدون في وضع مزر نتيجة الحجر الصحي والوقوف على معاناتهم والعمل على توصلهم بمستحقاتهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد