بريطانيا تعلن تشديد القيود على العاصمة لندن بعد تفشي سلالة جديدة من فيروس كورونا أكثر فتكاً وإنتشاراً

0

زنقة 20. وكالات

قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك اليوم الأحد (20 ديسمبر/ كانون الأول 2020) إن القيود الأكثر صرامة، التي فُرضت في لندن وجنوب شرق إنجلترا لكبح سلالة جديدة من فيروس كورونا، قد تستمر لبعض الوقت لكنه أضاف أن فرض العزل العام على مستوى البلاد من جديد ليس بالأمر الحتمي.

ومع ارتفاع عدد الإصاباتبفيروس كورونا المستجد كوفيد-19، فرض رئيس الوزراء بوريس جونسون أمس السبت إجراءات للعزل العام على أكثر من 16 مليوناً من السكان وتراجع عن خطط لتخفيف القيود خلال عيد الميلاد، قائلاً إن السلالة الجديدة من الفيروس أكثر قدرة على الانتشار من السلالة الأصلية بنسبة تصل إلى 70 في المئة.

وقال هانكوك، عندما سُئل في مقابلة مع سكاي نيوز عما إذا كان ينبغي على من يعيشون تحت قيود المستوى الرابع الصارمة أن يتوقعوا استمرارها لبعض الوقت: “نحتاج حقاً للسيطرة على الوضع… بالأساس علينا توزيع اللقاح لإبقاء الناس في أمان”.

وأضاف: “نظرا لسرعة انتشار هذه السلالة الجديدة، سيكون من الصعب جداً الإبقاء عليها تحت السيطرة حتى نوزع اللقاح”.

بدورها أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها على اتصال وثيق مع المملكة المتحدة بشأن ظهور السلالة الجديدة فيها. وكتبت المنظمة على موقع تويتر: “إننا على اتصال وثيق مع المسؤولين في المملكة المتحدة بشأن السلالة الجديدة من فيروس كورونا.

وسيواصلون مشاركة معلومات ونتائج تحليلاتهم ودراساتهم. وسنقوم بإبلاغ الدول الأعضاء والجمهور بمجرد معرفة المزيد حول خصائص هذه السلالة والآثار المترتبة عليها”.

وحثت المنظمة الأفراد على مواصلة اتخاذ جميع التدابير الوقائية لمنع انتشار الفيروس والامتثال لتعليمات السلطات الوطنية.

وأثارت الخطوة التي اتخذها جونسون أمس قلقاً في أوساط مجموعات الأعمال، ووصفها اتحاد الصناعات البريطاني بأنها “ضربة موجعة” للكثير من الشركات. وقال هانكوك في حديث لهيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” إن فرض عزل عام جديد على مستوى البلاد “ليس بالضرورة” أمراً حتمياً.

وتدرس ألمانيا حظر الرحلات الجوية من بريطانيا وجنوب إفريقيا لمنع انتشار السلالة الجديدة وفق ما قال مصدر حكومي اليوم الأحد.

وأوضح المصدر أنه على غرار هولندا حيث دخل حظر على كل الرحلات الآتية من المملكة المتحدة حيز التنفيذ الأحد، تدرس الحكومة الألمانية اتخاذ خطوة مماثلة “كخيار جاد” بالنسبة إلى الرحلات الجوية من بريطانيا وجنوب إفريقيا.

ويأتي القرار بعد ساعات قليلة من إعلان الحكومة البريطانية إعادة فرض حجر في لندن وجنوب شرق إنكلترا.

من جهتها، ستعلّق بلجيكا الرحلات الجوية وحركة القطارات القادمة من بريطانيا اعتباراً من منتصف ليل الأحد وفق ما أفاد مسؤول حكومي.

وأوضح رئيس الوزراء الكسندر دو كرو في تصريح للتلفزيون البلجيكي “في ار تي” أن مدة التعليق ستكون 24 ساعة على الأقل كإجراء احترازي وأضاف دو كرو، موضحاً بالقول: “مازال هناك الكثير من الأسئلة التي سوف يتم طرحها. ليس لدينا إجابة حاسمة بعد”.

ولن يتم السماح بأي رحلات جوية أو أي سير أي قطارات، بما في ذلك قطار يوروستار المهم، أثناء استمرار المشاورات العلمية. وسوف يتم تطبيق قرار الاغلاق عند منتصف الليل، ويأتي بعد اتخاذ هولندا لقرار مماثل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد