الشادلي: السلفيون قادرون على مواجهة “البوليساريو”

0

زنقة 20 . الرباط

دعا عبد الكريم الشادلي، المنسق الوطني للحركة الاجتماعية الدستورية الديمقراطية المعتقلين السلفيين المفرج عنهم ، إلى الدخول إلى معترك السياسة في إطار ما أسماه التدافع بين الحق والباطل وسعيا للإصلاح، ما لا يعني الانبطاح أو البحث عن مناصب ومصلحة دنيوية، وإنما حمل المشعل لإنارة طريق الأجيال القادمة.

وذكرت يومية “أخبار اليوم”، أن الشادلي قال في لقاء عقده حزبه أول أمس بالمركب الثقافي الحرية بفاس بحضور عدة سلفين معفى عنهم مؤخرا ، إن المغرب محتاج إلى كل أبناءه في إطار صراع الوجود وتحديات كبرى يعيشها أمام التحالف الجزائري الإيراني، متحدثا عن حرب معلنة وخفية، و دعم جزائري للبوليساريو ،و بعد إيراني يروم توغل الطابور الخامس و الشيعة، مشيرا إلى محاولات الغرب خلق حسينيات للشيعة بالمغرب.

وأضافت نفس اليومية أن الشادلي طالب الدولة بفتح أبواب السجون أمام شيوخ السلفية الممثلين للتيار الإصلاحي، لمحاورة المعتقلين السلفيين المتشددين، لإقناعهم بطبيعة المرحلة و لزوم انخراطهم في تخليق الحياة العامة بأسلمتها، كما طالب نفس المتحدث الدولة بتطبيق الشريعة الإسلامية، وتقريب وجهات النظر بين كل فئات المجتمع المغربي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد