عُمدة طنجة يرضخ للاحتجاجات بدفع نصف فواتير ‘أمـانديس’ وألاف يستعدون لمسيرة الغضب السبت وسط تعزيزات أمنية كبيرة

0

زنقة 20. طنجة

علم موقع Rue20.com من مصدر موثوق بالمجلس الجماعي لمدينة طنجة، أن عمدة المدينة ‘البشير العبدلاوي’ رضخ للاحتجاجات العارمة للساكنة حول غلاء أسعار الماء والكهرباء، بالتأشير على تحمل المجلس لنصف مبالغ فواتير ‘أمانديس’ بعد اجتماعات مارطونية مع اللجنة الخاصة التي شكلتها وزارة الداخلية.

و يضيف مصدرنا أن عمدة طنجة عمد الى ‘حل ترقيعي’ لتهدئة الأوضاع فقط، دون إجبار ‘أمانديس’ على مراجعة تسعيرة فواتيرها الخيالية للمواطنين.

و بموجب ما اتفق عليه عمدة طنجة ولجنة الداخلية حسب مصدرنا، فان ‘أمانديس’ عمدت خلال يوم أمس وأول أمس الخميس الى توزيع فواتير جديدة على المواطنين تشعرهم فيها بتغيير ملحوظ في مبالغ الاستهلاك بعد مراجعة التسعيرة لثلاثة أشهر.

واعتبر متتبع للشأن العام المحلي بطنجة في تصريح لموقعنا أن ما أقدمت عليه الشركة الفرنسية مجرد حيلة للالتفاف على مطالب رحيلها.

و أضاف المتحدث لموقعنا أن وزارة الداخلية المسؤول الأول عن توقيع اتفاق التدبير المفوض للشركة الفرنسية وهي الوحيدة القادرة على فك الارتباط بالشركة.

ويضيف نفس المتحدث أن الشركة الفرنسية تلوح بالعقد المبرم معها والذي بموجبه سيكون على الدولة دفع 8 ملايير درهم مقابل طردها، فيما أجبرت لجنة الداخلية الشركة الفرنسية بمراجعة فواتير ثلاثة أشهر ‘يوليوز، غشت وشتتبر’.

من جهة أخرى، يستعد ألاف من ساكنة عاصمة البوغاز للخروج في مسيرات غضب جديدة السبت للتأكيد على مطالبهم برحيل الشركة الفرنسية.

وتأتي الدعوة للتظاهر السبت عقب خروج اعلامي غير محسوب العواقب لرئيس الحكومة ‘عبد الاله بنكيران’ على قناة ‘ميدي 1تيفي’، الذي اعتبر ‘الاحتجاج على غلاء الفواتير و دعمه دعوة الى الفتنة’.

الى ذلك، عاين موقع Rue20.com توافد تعزيزات أمنية كبيرة من المدن المجاورة لطنجة ومن العاصمة الرباط استعداداً للدعوات للتظاهر السبت على شركة ‘أمانديس’.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد