هاكر جزائري وراء قرصنة قناة تي في 5

0

زنقة 20 . وكالات

قالت وسائل اعلام فرنسية، أن هاكر جزائري يقف وراء قرصنة قناة “تي.في.5” الفرنسية، استنادا الى اقتفاء هاكرز آخرين للعملية التي تعد الأولى من هذا الحجم فتسبب في توقيف بث القناة ليلة أمس في حدود الساعة التاسعة حسب التوقيت الجزائري.
أفاد موقع متخصص في تقفي آثار عمل الهاكرز أن أن الهاكر الذي يعد المتهم الرئيسي في عملية قرصنة القناة الفرنسية يدعى “نجف جون.دي زاد” وقام بالعملية انطلاقا من العاصمة الجزائرية بمساعد هاكر آخر من العراق يدعى “خطاب”.

العملية سمحت للقراصنة بالاستيلاء على كل صفحات القناة بمواقع التواصل الاجتماعي سواء فايسبوك، تويتر أو يوتيوب، وتم وضع صور جهادية واعلان الولاء لتنظيم “داعش” وقال الموقع المتخصص أن ألوان العلم الجزائري كانت في كل الصور التي تم نشرها من قبل الهاكر.
وتسببت عملية القرصنة في توقف بث القناة لفترة، وتم توقيف عمل مواقعها الالكترونية التي تعرضت هي الأخرى للقرصنة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد