استقالة جونسن غرينبلات عراب “صفقة القرن” الذي رافق صهر ترامب إلى المغرب !

0

زنقة 20 | وكالات

أفادت صحيفة “واشنطن بوست” أن مبعوث الرئيس الأميركي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات سيغادر، مع تأجيل متكرر لنشر “صفقة القرن”، في تطور درامي على الساحة السياسية وذلك قبل أقل من أسبوعين من انتخابات الكنيست. وهو ما أكده لاحقاً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على حسابه بـ”تويتر”.

ويعد جيسون غرينبلات، الرجل “الأول” الذي كان وراء الإعداد لـ “صفقة القرن” على مدار العامين ونصف عام الماضيين ، و سبق له أن رافق صهر ترامب و مستشاره كوشنر أثناء زيارته إلى المغرب.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤول في البيت الأبيض أنه سيقدم استقالته من منصبه في الإدارة الأميركية في الشرق الأوسط. وأفاد موقع “أكسيوس” الأمريكي أنه سيستقيل ليعود إلى العمل في القطاع الخاص.

ومن شأن مغادرة المحامي غرينبلات منصبه أن يترك الجهد للسلام العربي الإسرائيلي بدون مسؤول متفرغ. مع أن غرينبلات قال منذ فترة طويلة إنه لا ينوي البقاء إلى أجل غير مسمى، إلا أن رحيله يشير الآن إلى أن الفريق الذي يقوده مساعد الرئيس وصهره جاريد كوشنر لا يرى سوى القليل من فرص إجراء مفاوضات سلام مباشرة.

وتم تعيين غرينبلات (52 عامًا)، وهو يهودي أرثوذكسي، في هذا المنصب في أعقاب انتخاب دونالد ترامب في عام 2016 عند تولى ترامب رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.

ومنذ حوالي أسبوع، أعلن أن “صفقة القرن” لن تعلن قبل الانتخابات الإسرائيلية، خلافاً لتصريح ترامب بأن الصفقة قد تنشر قبل انتخابات 17 سبتمبر.

وكتب على موقع تويتر: “لقد قررنا أننا لن ننشر خطة السلام (أو أجزاء منها) قبل الانتخابات الإسرائيلية”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد