شباط يقر بالهزيمة ويدعو لمساندة عمدة الـPJD القادم لمدينة فاس

0

زنقة 20 . الرباط

أكد حزب الإستقلال، أنه سوف يواصل ” الاصطفاف الدائم مع الجماهير والمساندة النقدية للمكتب المسير لمدينة فاس استعدادا للمرحلة النضالية التي ستمر بها المدينة عقب الانتخابات الجماعية والجهوية 4 شتنبر 2015،وما عرفته من تكالب لقوى الشر المزيفة للحقائق وإرادة الجماهير،والتي ساهمت في ذبح الديمقراطية والعودة إلى مراحل ظن المغاربة أنهم قطعوا الصلة معها” .

منتخبوا حزب الاستقلال بفاس ،وفي لقاء ترأسه الأمين العام للحزب حميد شباط،مساء أمس الاثنين أكدوا ” أن هذه المرحلة لن تزيد الحزب إلا صمودا وقوة ومواجهة لخصوم الديمقراطية،والتخندق مع الشعب في جميع محنه وقضاياه”.

واعتبر حميد شباط العمدة السابق لمدينة فاس، أن المنتخبين بالمدينة يتمتعون بشرعية وبقوة النضال ،مذكرا إياهم بـ”منجزات الجماعة الحضرية لفاس،والتي تشهد بالملموس على المجهودات الجبارة التي بذلها الحزب بمدينة فاس”.

وخلص المنتخبون الاستقلاليون بفاس ،الذين تجمعوا في حضرة شباط ،على الاتفاق على مجموعة من المواقف التي ستؤطر عملهم المحلي المستقبلي،بما فيها تقديم الدعم اللازم للفريق الجديد المسير لجماعة فاس،ووضع تجربة الحزب رهن إشارته وكذا المساندة النقدية للمكتب المسير للمدينة،والمتابعة المستمرة لجميع الأنشطة المحلية المرتبطة بالساكنة.

واعتبر مجموعة من المتتبعين للشأن المحلي بمدينة فاس، أن الأمين العام لجزب الإستقلال وعمدة المدينة العلمية السابق ،قد أقر بهزيمته من طرف حزب العدالة والتنمية، ويحاول كسب ودهم من خلال التأكيد على المساندة النقدية لكل من الحكومة والمجالس الجماعية ومنها مدينة فاس، ويحاول بذلك الحفاظ على زعامة حزب الميزان من خلال تصريف مجموعة من الأزمات الداخلية لخارج البيت الإستقلالي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد