وفاة مهندس إسباني من أصل جزائري يستنفر الأجهزة الأمنية ببوجدور

0

زنقة 20. العيون | علي التومي

أفاد مصدر خاص Rue20.com ، بأن مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لمدينة بوجدور إستقبل مساء اليوم الاثنين ،جثة شخص أجل من أصل جزائري و يحمل الجنسية الإسبانية يعمل مهندسا بالطاقة الريحية بجماعة الجريفية جنوب شرق بوجدور.

ويبلغ الراحل من العمر حوالي51 سنة، حيث عثر على جثته ممدة وسط المياه داخل حمام المنزل الذي يقطنه بشارع “الأنصار اولاد تدرارين” بالقرب من دار الطالب شرقي المدينة.

وبأمر من النيابة العامة، فتحت السلطات الأمنية تحقيقا فوريا ، في الظروف والأسباب التي ادت إلى وفاة الهالك بهذه الطريقة.

ووفق مصادر متطابقة لمنبر Rue20.Com فإن الشخص الذي فارق الحياة كان يعاني من مرض القلب الحاد، حيث يرجح أن يكون سببا مباشراً في إصابته بنوبة قلبية أدت إلى مصرعه على الفور.

وانتقلت السلطات المحلية والمصالح الأمنية المختصة إلى منزل الضحية، حيث باشرت معايناتها الأولية، قبل أن تقرر النيابة العامة توجيه جثة الهالك صوب مستودع الأموات، قصد إخضاعها للمعاينة الطبية أو التشريح لفائدة البحث القضائي المفتوح لكشف ظروف الوفاة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد