في عز أزمة غرداية، انتخاب القبائلية ‘كاميرا نيت سيد’ رئيسةً للكونغرس الامازيغي بأگادير

0

زنقة 20. الرباط
انتخب المجلس الفيدرالي الجزائرية كاميرا نيت سيد رئيسة للكونغرس العالمي الامازيغي، التي تقدمت كمرشحة وحيدة لم يعترض عليها احد، وعكس ما كان منتظرا لم يترشح خالد زراري بسبب خلافات بين امازيغ المغرب، حول حصة كل جهة من الجهات الثلاث اطلس ،سوس، الريف، الاخير غاب معطم اعضاءه.
ويأتي انتخاب القبائلية ‘نيت سيد’ بالمغرب في عز الأزمة التي اندلعت بمنطقة غرداية والتي راح ضحيتها ما يزيد عن 30 شخصاً في مواجهات بين السلطات الجزائرية والأمازيغ.
وكان قد افتتحت مساء أمس الجمعة، فعاليات المؤتمر السابع لـ”الكونغرس العالمي الأمازيغي” بمدينة أكادير، بمشاركة أكثر من 200 مؤتمر ينتمون لمنظمات غير حكومية أمازيغية من شمال أفريقيا وجنوب الصحراء وفرنسا وهولندا وبلجيكا وإسبانيا.
وفيما كانت الخلافات بين مازيغ المغرب تتعمق، كان الطرف القبائلي اكثر تماسكا من اجل الحفاظ على حظوظه في ترأس المنظمة الامازيغية، وساهم في ذلك الحضور القوي لرئيس حكومة القبائل في المنفى فرحات مهني، الذي تابع اشغال من احد الفنادق القربية لمكان المؤتمر, بعد انتخاب الرئيسة كونت مكتبا دوليا يضم الاسماء التالية.
رابحي سعيد ” الجزائر”
حسين عازم “الجزائر”
بلادي بشير ” الجزائر”
موسى اغ السريد “ازواد”
جلول غكي ” تونس”
خليلو محمد ” النيجر”
اماني الوشاحي ” مصر”
فتحي بنخليفة ” ليبيا”
حمو حسناوي” المغرب”
لوناس بلقاسم “الجزائر”
خالد زراري “المغرب”
محمد مزياني ” المغرب”
نادية ازار ” الجزائر”
وكان المؤتمر السابع للكونغرس الامازيغي قد افتتح اشغاله يوم الجمعة 24 يوليوز 2015 باكادير بعد سنة من التأجيل بسبب الاوضاع في ليبيا التي كان من المفترض ان تستضيف الاشغال لاول مرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد