النصب على ‘لاسامير’ في أزيد من 24 مليار يجر مسؤولين في مراكز حساسة للقضاء

0

زنقة 20 | متابعة

في تطورات جديدة للتحقيقات في قضية اتلاف مليون قنينة غاز، التي تباشرها كل من عناصر الدرك بتيط مليل، والفرقة الجنائية الولائية بامن الدار البيضاء، ابانت التحقيقات عن ذكر اسماء وازنة في قلب التحقيقات، منها موظف باحدى مديريات وزارة العدل وموظفو بنك كانوا يسهلون لافراد الشبكة الحصول على قروض مقابل ضمانات عبارة عن عقارات وشركات وهمية.

و وقفت التحقيقات على أن أفراد الشبكة متخصصون في النصب على شركات بيع المواد الغذائية والإسمنت والمحروقات وشركات التأمينات، بعد إقدام العقل المدبر على خلق شركات وهمية، ثم يقومون بالنصب على شركات التأمينات والحصول على قروض بنكية تورد “الأخبار”.

و من المنظر أن تجر التحقيقات الجارية في ملف النصب على شركة “لاسامير” في أزيد من 24 مليار وإتلاف أزيد من مليون قنينة غاز بقيمة مالية ناهزت 60 مليار سنتيم، عددا من المسؤولين في مراكز حساسة للمساءلة القضائية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد