الفرقة الوطنية تحقق في اتهام رئيس غرفة التجارة بمراكش بتبديد أموال عمومية

0

زنقة 20 | متابعة

شرعت الفرقة الجهوية التابعة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية في التحقيق في شأن اتهام مجموعة من الأعضاء لرئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة مراكش- آسفي، بتبديد أموال عامة، عبر بيع أزيد من 1100 قطعة فنية ومنقولات تقدر قيمتها بأزيد من 500 مليون سنتيم، في مزاد علني بمبلغ لا يتعدى 30 ألف درهم حوالي ، باعتبارها متلاشيات.

و استمعت الفرقة الجهوية للشرطة القضائية،تورد “الأخبار” ابتداء من يوم الإثنين الماضي وحتى الأربعاء، إلى ستة أعضاء من غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة مراكش، والذين سبق لهم أن تقدموا بشكوى ضد الرئيس.

وأكد الأعضاء المشتكون، أمام الفرقة الجهوية، أن القيمة المالية للمنقولات التي بيعت في المزاد العلني المذكور، باعتبارها متلاشيات وخردة بمبلغ لا يتعدى 30 ألف درهم ، تتجاوز قيمتها المالية 500 مليون سنتيم ، علما أن المزاد العلني الذي بيعت فيه، لم يخضع للمساطر القانونية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد