مغاربة يثيرون الجدل بإيطاليا بعد تغطيتهم لتمثال ‘عار’ !

0

زنقة 20 | الرباط

أقدم مغاربة قاطنون بإيطاليا على تغطية جزء من تمثال أثري عار، في معرض في مسرح مدينة كاريو مونتينوتي، يوم السبت الماضي وهو ما أثار استهجانا واسعا في وسائل إعلام إيطالية.

وتمت تغطية جزء من التمثال الذي يعود للعسكري والسياسي الاغريقي “إپامينوندا” (418-362 قبل الميلاد) أثناء ندوة حول حوار الأديان، حضرها مسلمون من جهة ليغوريا والجهات المجاورة، ونظمتها الفيدرالية الإسلامية الإيطالية، بالتعاون مع فيدرالية مسلمي جهة ليغوريا.

“ماريو كابيللو”، المهتم بالأثار والذي أشرف على إعادة ترميم هذه التحفة الأثرية نشر على صفحته الفايسبوكية تعليقا قال فيه إن “مسلمين قاموا بتغطية المجسم الأثري إماباندولا”، كما أضاف أنهم طالبوه بتغيير موضع صورة أخرى في المتحف لسيدة عارية الظهر.

المغربي “شمس الدين لحسن” ، رئيس جمعية مسلمي جهة ليغوريا، أقر بمسؤوليته في وضع قطعة الثوب لإخفاء المناطق السفلى من التحفة الأثرية، وقال في تصريحات صحافية ” أنا من قام بتغطية التمثال، لكن فقط لإكراهات احتفالية ولساعات قليلة”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد