قانون ‘فاتكا’ يدخل حيز التنفيذ و أبناك مغربية تشرع في تقديم معطيات حساسة حول حسابات المواطنين لأمريكا

0

زنقة 20 | الرباط

دخل قانون ”فاتكا” حيز التنفيذ بالمغرب، وهو قانون الامتثال الضريبي الأمريكي، الذي يهدف إلى التصدي لعمليات التهرب الضريبي لمواطنين ومقيمين أمريكيين من خلال استخدام حسابات تفتح في مؤسسات مالية أجنبية خارج الولايات المتحدة.

بناء على ذلك، تورد “مغرب أنتلجنس” أصبحت كل المؤسسات المالية، والبنوك وشركات التأمين المغربية مطالبة قانونيا بتقديم معطيات لمديرية الضرائب الأمريكية عن حسابات الزبناء المفتوحة قبل فاتح يوليوز 2014، ويتعلق الأمر بكل الحسابات التي تفوق قيمة ودائعها مبلغ 50 ألف دولار للأشخاص الذاتيين، وتتجاوز مبلغ 250 ألف دولار بالنسبة للأشخاص الاعتباريين.

ويهم تقديم المعلومات حول الحسابات كل حامل لجواز السفر الأمريكي، و”الغرين كارد”، فضلا عن اشتراك مشغل في خدمات الهاتف الثابت أو النقال ومن المحتمل أن تتابع السلطات الأمريكية مواطنين أمريكيين يقيمون بالمغرب، أو حاملي جنسيتين، أو المغاربة القاطنين بالولايات المتحدة الأمريكية.

و أصبحت الأبناك المغربية و مؤسسات التأمين ملزمة بالتعاون مع السلطات الأميركية، و ذلك برفع السرية عن أموال المودعين الأميركيين و غير الأمريكيين في المصارف العالمية.

خبراء اقتصاد يقولون أن القانون الأمريكي لا يتعلق فقط بالمواطنين الأميركيين باعتبار أن هناك أموال تخضع للضرائب الأميركية وملاكها ليسوا أمريكيين و يمكن أن يكونوا مغاربة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد