وفاة ضابط فرنسي ضحى بنفسه لإنقاذ رهائن احتجزهم مغربي داخل متجر !

0

زنقة 20 | وكالات

أعلنت فرنسا يوم السبت وفاة الضابط الذي أُطلقت عليه ثلاث رصاصات بعد أن بادل نفسه بأحد الرهائن في هجوم على متجر بجنوب غرب فرنسا يوم الجمعة.

وكان أرنو بلترام، الذي خدم في العراق، نُقل إلى المستشفى وهو يصارع الموت بعد أن بادل نفسه بامرأة من الرهائن الذين احتجزهم المهاجم داخل المتجر في بلدة تريب.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في بيان قبل وقت قصير من بزوغ فجر يوم السبت ”توفي بطلا.. ضحى بحياته لإيقاف الإرهابي“.

وذكرت السلطات يوم الجمعة أن المهاجم يدعى رضوان لقديم (25 عاما) وهو فرنسي مغربي المولد من مدينة كاركاسون القريبة من تريب.

وقال المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولان إن المهاجم معروف لدى السلطات لاتجاره في المخدرات وارتكابه جنحا وكان تحت مراقبة أجهزة الأمن في 2016 و2017 لصلته بحركة سلفية متطرفة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد